بنصالح تغادر ‘الباطرونا’ و الأحرار يستعد للإنقضاض على أكبر تجمع لرجال الأعمال بالمغرب

0

زنقة 20 | الرباط

وضع حزب التجمع الوطني للأحرار عينه هذه المرة على الإتحاد العام لمقاولات المغرب من أجل وضع أحد قاداته مكان رئيسته الحالية المنتهية ولايتها، مريم بنصالح شقرون.

معطيات كشفت استعداد صلاح الدين مزوار وزير الخارجية الأسبق لتقديم ترشحه الرسمي ليرأس أكبر تجمع لرجال الأعمال في المغرب.

إذاعة “أطلنتيك راديو” المتخصصة، نقلت صباح يومه الخميس، أن الرئيس السابق للتجمع الوطني للأحرار، الذي شغل في السباق منصب وزير الخارجية ووزير المالية، فضلا عن رئاسته النسخة ال23 من “كوب22″، لم يعلن بعد بشكل رسمي ترشحه، ولا الاسم الذي اختاره ليكون نائبا له.

ومن المرتقب أن تكون مهمته سهلة تورد “أخبار اليوم” أمام منافسيه الذين أعلنوا إلى الآن رغبتهم في ترؤس الباطرونا، وهم كل من حكيم المراكشي، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالاتحاد العام لمقاولات المغرب، ونائبه عبد الإله حفيظي، فريق الباطرونا بمجلس المستشارين، ورئيس فيدرالية النقل بالاتحاد، وحماد القسال، الرئيس السابق لفدرالية المقاولات الصغرى والمتوسطة، والذي يشكل فريقا مع عمر الشعبي عن مجموعة “يينا هولدينغ”.

وكان مزوار اختير سنة 2002 رئيسا للجمعية المغربية لصناعة النسيج والألبسة، وترأس أيضا فيدرالية النسيج والجلد، التابعة للاتحاد العام للمقاولات، كما شغل أيضا منصب وزير الصناعة والتجارة في حكومة جطو الثانية، وقبله منصب مدير عام لشركة “سيطافيكس” المتخصصة في النسيج.

ونشر الاتحاد العام للمقاولات بلاغا يخبر فيه بفتح لائحة الترشيحات، على أن تمتد فترة الترشيحات إلى شهر كامل، تليها فترة تخصص لحملة المرشحين قبل حلول موعد الجمع العام العادي والانتخابي في 22 من شهر ماي المقبل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد