مزحة “داعشية” مع أميركي تقود 4 شبان بالقنيطرة إلى التحقيق

0

زنقة 20 | متابعة

استنفرت المصالح الأمنية في القنيطرة مصالحها ، نهاية الأسبوع الماضي، بعد تقدم عراقي يحمل الجنسية الأميركية بشكوى يتهم فيها ثلاثة شبان وفتاة بالإنتماء إلى تنظيم “داعش”، والتهديد بتصفيته، في أحد المقاهي المعدة لتدخين النرجيلة.

و ألقت مصالح الضابطة القضائية التابعة للأمن الولائي، التي كانت مدعومة بمسؤول عن إدارة حماية التراب الوطني ورجالات الاستعلامات العامة، القبض على ثلاثة شبان وفتاة، في مشهد أثار رعب عائلاتهم والسكان، بعدما قدمت الأجهزة الأمنية بمختلف تلاوينها لإيقافهم.

و كشفت التحقيقات التي باشرتها المصالح الأمنية تورد “الأخبار” أن الشبان لا تربطهم أي علاقة بتنظيم “داعش” أو بالجماعات الإرهابية، وأن الاتهامات الثقيلة الموجهة إليهم، بحسب ما صدر منهم، كانت مجرد مزحة، بعدما تعرفوا إلى الأميركي عن طريق صديقته.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد