فضيحة أخلاقية تتفجر بحزب بنكيران. هكذا تورٌط حامي الدين في زواج مشبوه بين الإعلامي أحمد منصور وعضوة بـالـPJD

0

زنقة 20 . الرباط

تفجٌرت فضيحة أخلاقية من العيار الثقيل قد تفجرت في وجه قياديي حزب العدالة والتنمية، إثر الكشف عن تورٌط عبد العالي حامي الدين، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، وأحد المقربين من عبد الإله بنكيران، في الوساطة ضمن زواج مشبوه بين إحدى مناضلات التنظيم، هي إطار بمديرية الضرائب، وأحمد منصور، الصحفي المصري ضمن طاقم قناة القطرية.

الصحفي المعروف بكثرة زيجاته العرفية، البالغ عددها 17 وبينها حالات لـ4 مغربيات، استفاد من وساطة عبد العالي حامي الدين، الذي شهد على زواج عرفي بجوار شقيق الزوجة، وذلك في شهر غشت من العام 2012، حيث أن الإقتران يورد موقع “برلمان” الذي فجر الفضيحة”، لم يتم تسجيله من أجل الحفاظ على سريته مع وعد بتوثيقه لاحقا بلبنان، كما وعد كريمة فريطس البالغة من العمر آنذاك 26 سنة باقتناء منزل لصالحها بمدينة سلا، كما أهداها مبلغ 9000 دولار (ما يقارب 8 مليون سنتيم) مع التعهد لوالدها محمود فريطش وهو سينمائي معروف بتعاطفه مع حزب العدالة والتنمية بمنحها مهرا بقيمة 6 آلاف دولار (ما يقارب 5 مليون سنتيم) وبتغطية حاجياتها المادية حتى حصولها على الدكتوراه ، لكنه في آخر المطاف لم يتردد في التخلي عنها بعد إشباع نزواته منها خاصة أثناء تنقلاتهما خارج المغرب.

وتشير المعلومات المتوفرة، أن حامي الدين كان أثناء عقد القران جنبا إلى جانب مع محمد فريطس شقيق كريمة فريطس وكان شاهدا على هذا الزواج المشبوه الذي عقد بمنزل والد فريطس بمدينة سلا يوم 21 غشت 2012.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X