فضيحة .برلماني للوزير بلمختار :ابن شقيقي توصل بامتحانات الباكلوريا والأجوبة قبل يومين من بدئها

0

زنقة 20 . الرباط

كشف البرلماني مولود بركايو، عن حزب الاتحاد الدستوري، عن فضيحة جديدة غاية في الخطورة، أمام لجنة التعليم والاتصال بمجلس النواب، وبحضور رشيد بلمختار، وزير التربية والوطنية، ووزيره المنتدب خالد البرجاوي، تتعلق بتوصل ابن شقيقه بأوراق امتحانات الباكلوريا وأجوبتها، قبل يومين من موعد إجراء الإمتحانات .

وأضاف البرلماني عن الحزب المعارض، أن هذه الاوراق لم تكن منشورة آنذاك في مواقع التواصل الاجتماعي، وقال حسب مانشرته يومية الاخبار، أمام اللجنة أنه شاهد على هذه الواقعة التي تمت بحضوره، معلنا استعداده لتقديم الشهادة في حال فتح تحقيق في الموضوع.

برلمانيين حضروا أشغال لجنة التعليم والإتصال ،انتقدوا زميلهم على صمته طيلة هذه المدة وعدم تبليغه عن ما اعتبروه “جريمة”، باعتباره برلمانيا يمثل الأمة ومن المفروض أن يعطي العبرة في احترام القانون، فكان جوابه هو أنه لم يثق في النتائج التي ستسفر عن التبليغ.

التصريحات الخطيرة التي أدلى بها برلماني الإتحاد الدستوري ،كانت على مسمع من الوزير بلمختار، وظل ينصت بإمعان في فضيحة أخرى تنضاف لفضائح التسريبات التي شملت امتحانات الباكالوريا الأخيرة.

وزير التربية الوطنية وفي محاولة منه للدفاع عن وزارته، قال إن الأمر يتطلب وقتا لمعرفة المزيد من الملابسات حول التسريبات التي همت امتحانات الباكلوريا ،وحمل المسؤولية لمواقع التواصل الإحتماعي ومنها “فايسبوك” حيث قال إن وزارته راسلت مؤسس الموقع “مارك زوكربرغ” للتعاون من أجل معرفة هوية مسربي الإمتحانات .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد