هل يعوض رجال الأعمال الفرنسيون شركات الهولدينغ الملكي؟

0

زنقة 20 . الرباط

أكدت مصادر مطلعة أن ما قام به عبد الإله بن كيران وحكومته، الأسبوع الماضي، مع الحكومة الفرنسية مجرد اتفاقيات وبروتوكولات سطحية لا تنفذ إلى عمق العلاقات الاقتصادية والمالية بين البلدين.

المصادر نفسها أكدت لأسبوعية الأسبوع، أن جهات حاولت تجاوز التحركات الحكومية من خلال إطلاق مشاروات موازية تبشر بدخول رساميل فرنسية غير مسبوقة في مجالات متعددة منها:

الصناعة، ومجال القطارات، والاتصالات، والمواد الاستهلاكية الأساسية كالحليب، ودانون، والسكر، والبيسكوي.. وغيرها، بحيث يستعد رأسمال فرنسي كبير للدخول إلى المغرب والاستثمار في هذه المجالات الثلاثة الحيوية.

وسيتكفل باقتناء أغلب الأسهم التي ستبيعها الشركات لتابعة للهولدينغ الملكي، حيث شرعت هذه الأخيرة في رفع أيديها على الاستثمار في المواد الاستهلاكية التي تباع للمغاربة من سكر، وحليب، ودانون، وبيمو وغيرها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد