الفيزازي : “الأوباش والخونة هم الذين ركبوا على الحراك في الريف”

0

زنقة 20. رجاء بوديل

قال الشيخ السلفي، محمد الفيزازي، إن سكان الريف ليسوا “أوباشا” أو “خونة”، لكن الخونة هم من ركبوا على المطالب الاقتصادية والاجتماعية بهدف الفتنة، في إشارة منه للنشطاء الذين تم اعتقالهم.

وأورد الشيخ السلفي، في تدوينة على صفحته بموقع “الفايس بوك”:”أهل الريف المغربي الأحرار ليسوا أوباشا ولا خونة بل أوفياء وشرفاء، و شعارهم هو الله الوطن الملك . الأوباش والخونة هم من يركب على المطالب الاجتماعية المشروعة لفتنة العباد وتقسيم البلاد، وبحول الله و قوته لن يفلحوا”.

وأضاف الفيزازي، في ذات التدوينة التي جرت عليه وابلا من الانتقاد من طرف نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي: “نحن لهم بالمرصاد، و إن شاء الله سنهزمهم لأننا على حق وهم على باطل”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X