يوم قال بنكيران لبرلماني الـPJD ‘بنجلون’ المتهم بالفساد الإنتخابي’:إلا كنتي درتي شي حاجة ماترشحش

0

زنقة 20 | الرباط

بعد تمكنه من الولوج للمرة الثانية عبر النافذة لمجلس المستشارين بعدما أسقط المجلس الدستوري عضويته إلى جانب برلمانيين آخرين بسبب “ارتكابهم جرائم الرشوة والحصول ومحاولة الحصول على صوت ناخب أو عدة ناخبين بواسطة هدايا أو تبرعات نقدية” ، اعتبر العديد من المتتبعين أن ترشيح العدالة و التنمية لـ”يوسف بنجلون” عن الهيئة الناخبة لممثلي جهة “طنجة تطوان الحسيمة” قرار غير نزيه باعتبار أن المعني بالأمر أسقط عضويته المجلس الدستوري بتهم الفساد، ليعود الـPJD لتبرئته من التهم الموجهة اليه.

يوسف بنجلون الذي يشغل منصب رئيس الغرفة المتوسطية للصيد البحري، عن العدالة والتنمية،تمكن من الفوز في الانتخابات الجزئية، التي جرت أمس الخميس، لملئ المقعد الشاغر بمجلس المستشارين عن صنف الغرف المهنية بجهة طنجة تطوان والتي أسفرت عن حصوله على 35 صوتا مقابل 14 صوت حصل عليها منافسه.

رئيس الحكومة و الأمين العام لحزب العدالة و التنمية “عبد الإله بنكيران” كان قد اعتبر أن الأحكام التي يصدرها المجلس الدستوري مبنية على الشك لا اليقين.

وعن قضية بنجلون قال بنكيران في لقاء رمضاني بطنجة “بالنسبة لحالة المستشار البرلماني عن مدينة طنجة المنتمي لحزبي يوسف بنجلون فهو مواطن ككافة المواطنين المغاربة و تسري عليه القوانين .. وزارة الداخلية تابعت الملف و أحكام المجلس الدستوري غير قابلة للمناقشة ..اتصل بي ‘بنجلون’ وقلتلو إلا كنتي درتي شي حاجة ماترشحش ..أنا متأكد أنه سيعاد ترشيحه إذا تقدم للإنتخابات وأحكام المجلس الدستوري مبنية على الشك وليس اليقين”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد