الشفافية بالمقلوب. الطالبة الوزيرة ‘مصلي’ تُناقش دكتوراه برئاسة زوجة ‘أفتاتي’ وعضو بحزب ‘الـPJD’

0

زنقة 20 . الرباط

في حادث غريب، أقدمت الوزيرة المكلفة بالبحث العلمي “جميلة مُصلي” على التوجه من العاصمة الرباط الى مدينة وجدة لمناقشة أطروحة الدكتوراه، ليس لسواد عيون عاصمة الشرق، بل فقط لأن المناقشة ستكون برئاسة زوجة البرلماني “أفتاتي” و اشراف “محمد مَنفعة” المنتمي هو الأخر لحزب “العدالة والتنمية”.

مصادر طلابية عبرت عن استيائها، من الاستغلال الفاضح للمنصب الوزاري، في الوقت الدي كان على الوزيرة استكمال دراستها بعد نهاية ولايتها الحكومية، والا فكيف لوزيرة مطلوب منها اعطاء كامل اهتمامها لمسؤوليتها الحكومية، ليحصل العكس، وتكون الوزيرة الطالبة، هي من يحاول الحصول على شواهد جامعية.

“مُصلي” التي لم يمر على استوزارها سوى بضعة أشهر، أثارت جدلاً واسعاً في صفوف طلبة كلية الأداب بوجدة، حيث اتهمها العشرات باستغلال منصبها واختيار موالين لحزب “العدالة والتنمية” للاشارف على مناقشتها للدكتوراه.

ووجه طلبة الماستر والطلبة الباحثين بالكلية اتهامات للوزيرة، بعدما فضلت القدوم لمدينة وجدة عوض مدينة الرباط التي تُقيمُ بها وتمارس مهامها الحكومية بها، مشككين في مدى مصداقية أطروحتها ومدى استيفائها للشروط العلمية المطلوبة، خصوصا وأن الطاقم المشرف على أطروحة الوزيرة كله منتمي لحزبها.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد