قضية البرلماني الزايدي تجر أطراً و موظفين إلى التحقيق و محامي المشتكي يهدد باللجوء للديوان الملكي

0

زنقة 20 | الرباط

هدد عبد الفتاح زهراش ، محامي رجل الأعمال و صاحب مجموعة العقارية الذي قدم شكاية ضد البرلماني سعيد الزايدي أدت إلى اعتقاله ، باللجوء إلى الديوان الملكي في حال تم إطلاق سراح البرلماني عن التقدم و الإشتراكية.

و قال زهراش في تصريح له برفقة موكله ، أن قاضي التحقيق استمع اليوم إلى المصرحين في المحضر وهم شهود في النازلة و سبق أن خضعوا للتحقيق من طرف الضابطة القضائية ، ويرتقب أن يصدر قراره لاحقا.

المحامي المذكور، ذكر أن بينهم أطر و موظفين بجماعة الشراط التي يترأسها سعيد الزايدي.

و اعتبر زهراش أن القضية لا تكتسي أي طابع سياسي ، مشيراً إلى أن موكله لم يكن منافسا سياسيا للبرلماني المعتقل في دائرة الشراط.

و قال زهراش ، أن موكله مستثمر عقاري تعرض لـ”ابتزاز من طرف رئيس جماعة الشراط و ضرورة تقديم أموال بمناسبة مزاولته لمهامه كرئيس للجماعة” مضيفاً أنه بسبب ذلك تعرض لانهيار عصبي و توقفت جميع استثماراته.

و كشف زهراش أن موكله حينما طلب منه رئيس الجماعة المعتقل “رشوة” ، توجه مباشرة إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف و الذي تفاعل بشكل سريع و إيجابي و بدون تردد خدمة للقانون و الحق يورد المحامي زهراش.

و ذكر زهراش ، أن المعتقل ضبط وهو يتسلم “الرشوة” صوتا و صورة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد