والي الرباط يرفض التأشير على نفقات مجلس العاصمة والصديقي يتهم “البام” بالتزوير

0

زنقة 20 . الرباط

رفض والي الرباط سلا القنيطرة “عبد الوافي لفتيت” أمس الجمعة،التأشير على حساب نفقات المجلس الجماعي لمدينة الرباط معلناً في مراسلة لعمدة العاصمة “محمد الصديقي”،المنتمي للعدالة والتنمية  أن سلطة الرقابة رفضت التأشير على حساب نفقات المجلس، نظرا لعدم احترام مسطرة التصويت المقررة.

واعتبر الوالي أن عدم احترام التصويت تم في نقطتين أولها عدم دراسة النقطة موضوع التصويت وهي حساب النفقات قبل التصويت عليها، ثم عدم وجود ممثل عن سلطة الرقابة أثناء عملية التصويت.

من جهته هاجم عمدة الرباط “محمد الصديقي”،فريق حزب الاصالة والمعاصرة واتهمهم بترويج وثيقة “مزورة” تزعم حسبه مرضه في صحته العقلية،معتبراً أنه لم يسبق له زيارة طبيب نفسي طيلة حياته، نافيا أن يكون قد تلقى 100 مليون سنتيم أو فيلا من الشركة التي غادرها في وقت سابق.

wali

وأكد الصديقي في حوار صحفي أنه لم يسبق له التقدم نهائيا بوثيقة حول صحته العقلية، موضحا أن فريق “البام” كان يرفض إدراج نقطة متعلقة بميزانية المقاطعات في جدول أعمال الدورة، “لأن السنة انتخابية ويرفض أن نمنح المقاطعات، التي يدير العدالة والتنمية خمسة منها من أصل ستة، وسائل العمل حتى تستجيب لمطالب وتطلعات الساكنة”، مضيفا أن “البام” “يريد معاقبة المواطنين لأنهم صوتوا لنا في الانتخابات الأخيرة”.

وأوضح الصديقي، في حوار مع جريدة “أخبار اليوم” في عددها ليومه السبت 27 فبراير 2016، أنه كان مستخدما لدى شركة ريضال وليس موظفا في الدولة حتى تتم مقارنته بالموظفين العموميين، مضيفا “علاقتي بريضال كان ينظمها عقد شغل متفاوض حوله، تم إنهاؤه بالتفاوض بيني وبين مدير الشركة سنة 2012”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد