نفوق أسماك نهر أبي رقراق و القضية تصل الحكومة !

0

زنقة 20 | الرباط

وجه فريق الاتحاد المغربي للشغل بمجلس المستشارين ، سؤالاً كتابيا إلى وزير الطاقة والمعادن والبيئة حول تلوث مياه وادي أبي رقراق.

الفريق البرلماني ، قال أن ساكنة الرباط وسلا تعيش حالة من القلق الشديد بعد تداول العديد من المنابر الإعلامية الوطنية ووسائل التواصل الاجتماعي لأخبار تؤكد حصول تلوث كبير بوادي أبي رقراق بعد تغير لون مياهه ونفوق الأسماك وانبعاث الروائح الكريهة منه، مما يشكل تهديدا حقيقيا للسلامة الصحية للساكنة وعلى ومساسا كبيرا بأحد المعالم البيئية والسياحية للعدوتين.

وتحوم الشكوك حسب سؤال فريق UMT ، حول مطرح النفايات بأم عزة (عكراش) كمصدر لهذا التلوث مما يقتضي الإسراع بإجراء تحاليل مخبرية من عينات من المياه الملوثة لتنوير الرأي العام الوطني والمحلي.

الفريق النيابي سائل الوزير، عن واقع الحالة البيئية لوادي أبي رقراق والإجراءات المتخذة لتفادي تكرار مثل هذه الحوادث الخادشة لصورة عاصمة الأنوار.

من جهته ، وجه الفريق الإشتراكي بمجلس النواب سؤالا كتابيا إلى عبد الوافي لفتيت وزير الداخلية حول تسرب عصارة أزبال إلى وادي أبي رقراق بالرباط.

واكد الفريق في مراسلته على أن ” العديد من هيئات المجتمع المدني والمنابر الإعلامية تعاطت بإسهاب كبير، مع موجة التلوث التي تدفقت على وادي أبي رقراق، مصحوبة بروائح كريهة، بسبب تسرب عصارة الأزبال التي كانت مخزنة في مطرح أم عزة منذ سنوات ” .

و نبه الفريق الإشتراكي الا أنه ” في الوقت الذي يتطلب التعامل مع هذه الكارثة البيئية بالكثير من المهنية، لم تبادر الجهات المسؤولة عن المطرح والواد، بأي حل لتجفيفها باستعمال التقنيات المتوفرة عالميا. مما تسبب في كارثة بيئية كبرى من قبيل تغير لون النهر ونفوق عدد كبير من الأسماك ” .

وطالب الفريق الإشتراكي من الوزير عبد الوافي لفتيت توضيح الأسباب والدوافع وراء تسرب عصارة الأزبال بوادي أبي رقراق، كما سائله عن الاجراءات التي ستتخذها وزارته للحد من خطورة الكارثة البيئية التي حلت بنهر أبي رقراق بالرباط.

و يعيش نهر أبي رقراق الذي يفصل بين الرباط و سلا ، كارثة بيئية حقيقية ، إثر تسرب عصارة الأزبال من مطرح النفايات أم عزة.

عمر الحياني، المستشار في مجلس العاصمة الرباط عن فيدرالية اليسار، قال أن “موجة التلوث التي يعرفها واد أبو رقراق، مصدرها أحد أحواض عصارة الأزبال (lixiviat) بالمطرح الذي انهارت جنباته و تسرب إلى واد عكراش الذي يصب بدوره في واد أبي رقراق”.

و أضاف في منشور على فايسبوك ، أن “مشكل عصارة الأزبال في مطرح أم عزة مطروح منذ سنوات، و سبق أن نبهنا له في فيدرالية اليسار عبر بلاغ في دجنبر 2019″.

و تأسف الحاني عن صرف ” ملايير الدراهم في مشاريع الزواق في الرباط : المسرح الكبير (2 ملايير درهم)، المارينات، الأبراج العملاقة، هكتارات العشب الأخضر و تنسى الأهم : التقشف في الحفاظ على بيئتنا و سلامة المياه السطحية و الجوفية التي نشربها.”

فدرالية اليسار التي ينتمي إليها الحياني ، حملت ” مسؤولية هذه الكارثة البيئية الكبرى لتجمع “العاصمة” الذي يسير مطرح أم عزة، و الذي يترأسه و يسيره حزب العدالة و التنمية” مطالبة “بفتح تحقيق قضائي و من لدن شرطة المياه لمتابعة المسؤوولين عن هذه الكارثة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد