قاضية التحقيق الفرنسية تعمق البحث في شكاية ضد بنكيران (وثيقة) !

0

زنقة 20 | الرباط

للمرة الثالثة، لم تقرر قاضية التحقيق الفرنسية متابعة رئيس الحكومة المغربي الأسبق عبد الإله بنكيران ، بتهم السب و القذف.

الضابط السابق في الجيش المغربي، مصطفى أديب، المقيم حاليا في الولايات المتحدة الأمريكية، كان قد رفع دعوى قضائية ضد عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق، والأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، لدى القضاء الفرنسي، يتهمه فيها بالسب و القذف.

و قال أديب ، في منشور له على تويتر : “كل مرة تحت حجة مختلفة، و للمرة الثالثة و في نفس الدعوى، غرفة التحقيق (يعني الاستئناف) تلغي قرار القاضية و تعيد ملف بنكيران إليها للبث فيه”.

أديب ، يقول أن بنكيران و في تصريحات سابقة أصدرها عندما كان رئيسا للحكومة، في حقه على خلفية هجومه على الغرفة التي كان يرقد بها الجنرال الراحل، عبد العزيز بناني، بالعاصمة الفرنسية باريس، حيث قال بنكيران عن هذا الهجوم إن “أديب غير مؤدب”، وهو ما اعتبره الضابط السابق سبا وقذفا ولجأ إلى القضاء.

وبعد فتح تحقيق في الموضوع، لم تتمكن قاضية التحقيق من التوصل إلى عنوان بنكيران للاستماع إليه في سنة 2019، وتم حفظ الملف بسبب التقادم، لكن غرفة التحقيق الفرنسية قررت بعد ذلك إلغاء قرار الحفظ وإعادته إلى قاضية التحقيق لاستكمال إجراءات التحقيق ضد بنكيران.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد