الخارجية الفرنسية تنفي وقف العَمَل بتأشيرات ‘شينغن’ لدخول أراضيها

0

زنقة 20 . الرباط

نفت الخارجية الفرنسية، اليوم الإثنين، تقارير إعلامية تحدثت عن وقف إصدار تأشيرة “شنغن” (اتفاقية لحرية التنقل بين الدول الأوروبية الأعضاء في الاتحاد الأوروبي)، مشيرة إلى أنها “ستظل سارية المفعول وصالحة”.

لكنها لفتت إلى أنه “تم تعزيز إجراءات المراقبة على الحدود الفرنسية”.

وكانت تقارير إعلامية تحدثت اليوم عن إلغاء فرنسا العمل بنظام “شنغن”، على خلفية الهجمات التي طالت العاصمة باريس، يوم الجمعة الماضي، وأسفرت عن مقتل 132 شخصاً، وإصابة أكثر من 300 آخرين، وتبناها تنظيم “داعش”.

وفي تصريحات إذاعية، قال السفير الفرنسي لدى تونس، فرانسوا غويات، اليوم، إن إلغاء العمل بتأشيرة شينغن “إشاعات لا علاقة لها بالواقع”، داعياً التونسيين إلى “التقدم لمصالح السفارة للحصول على التأشيرة”.

غير أنه لفت إلى أن التغيير الوحيد بالنسبة لما كان سائداً في السابق “هو المراقبة على الحدود”.

يشار إلى أن وزير الداخلية الفرنسي، برنارد كازنوف، قال في تصريحات تلفزيونية، قبل هجمات باريس، بأيام، إن سلطات بلاده ستقوم بعمليات تفتيش في البوابات الحدودية لمدّة شهر كامل، وستوقف العمل باتفاقية “شنغن” مؤقتاً، مشيراً إلى أنّ هذه الخطوة، تأتي ضمن إطار التدابير الأمنية المتخذة لاستضافة فرنسا، قمة التغير المناخي، التي سيحضرها زعماء من دول عدّة، في 30 من الشهر الجاري.

وأوضح كازنوف، أنّ هذه الخطوة لا تعني إلغاء العمل بالاتفاقية بشكل نهائي، وأنّ بنود الاتفاقية، تتيح للدّول الأعضاء، صلاحية تعليق العمل بها لفترة وجيزة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد