النقابات تعلن عن مسيرة وطنية يوم 29 نونبر وإضراب عام يوم 10 دجنبر

0

زنقة 20 . الرباط

أعلنت المركزيات النقابية الأربع، الاتحاد المغربي للشغل، والكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والاتحاد العام للشغالين، والفيدرالية الديمقراطية للشغل (جناح العزوزي)، عن جملة من القرارات والمواقف التي تتجه في اتجاه الارتقاء إلى لحظة ما أسمته “التجاوز الخطير” و”التعامل الحكومي اللامسؤول مع مطالب الطبقة العاملة وعموم الأجراء”، و”استهداف المكتسبات والحقوق والاستهتار بالحركة النقابية”.

وقررت الهيئات النقابية، تنظيم مسيرة عمالية وطنية يوم الأحد 29 نونبر 2015، بمدينة الدارالبيضاء، مع تنظيم تجمع عمالي يوم 8 دجنبر 2015 في ساحة “لاَصَالْ”، من أجل التأكيد على حق الطبقة العاملة بحقوقها ومطالبها الإقتصادية والإجتماعية، ودفاعا عن الحرية والكرامة.

كما قررت تنظيم إضراب عام وطني في الوظيفة العمومية والجماعات المحلية يوم 10 دجنبر، مع تبني مبدأ الإضراب العام في القطاع الخاص والعام والمؤسسات العمومية والشبه العمومية والخدماتية والجماعات المحلية وكل القطاعات المهنية.

وحملت المركزيات النقابية الأربع، الاتحاد المغربي للشغل، والكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والاتحاد العام للشغالين، والفيدرالية الديمقراطية للشغل (جناح العزوزي)، الحكومة عواقب تدهور السلم الإجتماعي في المغرب من جراء قراراتها الإستفزازية فيما يخص ملفات كبرى منها ملف التقاعد.

حري الذكر، أن النقابات العمالية، تطالب بعدة مطالب من أهمها إصلاح صناديق التقاعد و الزيادة في الأجور، إضافة إلى خفض سن التقاعد الذي رفعته الحكومة الحالية من 60 سنة إلى 63 مع بلوغ 2018 و 65 متم 2019.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد