المغرب يدعو الأمم المتحدة لإدراج تقرير المصير لـ’شعب القبايل’ ويستعد لاحتضان حركتها وفتح سفارة لها

0

زنقة 20 . الرباط

أشاد “فرحات مهني” الرئيس المؤقت لحكومة منطقة القبايل التي تطالب بالاستقلال عن الجزائر، بموقف المغرب الداعي الى ادراج الأمم المتحد لحق ساكنة “القبايل” في تقرير مصيرهم.

وحسب “مهني” فان السلطات الجزائرية تسيطر على منطقة “القبايل” بشكل استعماري، معبراً عن توق الشعب القبايلي الى التحر والاستقلال عن قبضة العسكر الجزائري.

و كان “مهني” قد تقدم وفداً عن منطقة “القبايل” المنفيين ببلدان أوربية، الى رفع العلم الوطني الرسمي لدولة “القبايل” المطالبة بالاستقلال، الأحد 11 أكتوبر 2015، أمام مقر الأمم المتحدة.

من جهة اخرى، كان المغرب  قد دعا منظمة الأمم المتحدة ومختلف هيئاتها لإدراج الحماية والنهوض بحقوق شعب القبايل ضمن جدول أعمالها، وفقا لميثاق الأمم المتحدة والآليات والإعلانات الأممية ذات الصلة.

ويأتي هذا التصريح أمام اللجنة الثالثة للجمعية العامة، رداً قوياً من الوفد المغربي على احتضان الجزائر  لجبهة “البوليساريو” المطالبة بالانفصال، بعد الدعم اللوجستي والمالي الكبيرين لقيادة الجبهة، لمعاكسة الوحدة الترابية للمملكة.

وكانت تقارير استراتيجية، قد تحدثت عن استعداد المملكة المغربية، احتضان قيادات بارزة من حركة “استقلال القبايل” وفتح أول سفارة لـ”الدولة المستقلة للقبايل” بالعاصمة الرباط.

وكان وفد مغربي دبلوماسي قد التقى بقيادات حركة “استقلال القبايل” بنيويورك، اثر وقفة احتجاجية لهم، وأعرب لهم عن دعم المغرب لمطالبهم واستعداده تبنيها، معرباً عن الأسف العميق لكون الشعب القبايلي يعتبر الشعب الأصيل الوحيد بإفريقيا الذي ما زال يعاني من التمييز الممنهج والعنف الشامل والحرمان من أبسط حقوقه الأساسية من قبل السلطات المحتلة الجزائرية”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد