لوبيات العقار تُجبرُ عُمدة مراكش على إلغاء مشروع ملكي بإنجاز غابة حضرية

0

زنقة 20. مراكش

لازال الجميع يتذكر، ذات 2014 حينما أعطى المٓلك محمد السادس انطلاقة مشروع الحاضرة المتجددة الذي أراده عاهل البلاد، أساساً مواكبة النمو الحضري والديموغرافي الذي تشهده المدينة وتعزيز جاذبيتها الاقتصادية، ودعم مكانتها كقطب سياحي عالمي، وتحسين بنياتها التحتية السوسيو- ثقافية والرياضية، وتطوير مؤشرات التنمية البشرية بها.

ومن بين ما يتضمنه هذا المشروع الضخم، إنجاز غابة حضرية بهذه المنطقة التي تعاني من ندرة المساحات الخضراء والاكتظاظ السكاني، حيث أصبح الإسمنت يزحف على كل متر من المدينة .

هذا المشروع الحيوي الذي لم يكتب له أن يرى النور منذ سنة 2014، بسبب تلكؤ كل من عُمدة المدينة و رئيسة مجلس عمالة مراكش زوجة الرجل القوي حبيب بنطالب رئيس الغرفة الفلاحية، في توفير البقعة الأرضية المخصصة له (الغابة الحضرية) لصالح لوبيات العقار الذي أصبحوا يسيطرون هاى قرارات العمدة.

وعلاقة بالموضوع، قررت فعاليات المجتمع المدني بهذه المنطقة التابعة لنفوذ مجلس مقاطعة مراكش المنارة، مراسلة الديوان الملكي حولً تعثر والغاء مشروع أعطى انطلاقته المٓلك شخصياً،  وفتح تحقيق حول هذا المشروع المندرج ضمن مشاريع الحاضرة المتجددة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد