غياب الوقاية المدنية كاد يتسبب في فاجعة ببوجدور !

0

زنقة 20 . علي التومي

علمت rue20.com ، بان النيران كادت تلتهم عنصرا ضمن افراد اللجنة المختلطة المحلية لمراقبة جودة و اسعار المواد الإستهلاكية ببوجدور أثناء عملية إتلاف مواد غير صحية عبر إضرام النيران بها بضواحي المدينة.

وافاد مصدر محلي بإقليم بوجدور بانه لولا الالطاف الإلاهية لكانت ألسنة النيران المشتعلة في المواد الإستهلاكية السامة قد تسببت في كارثة بشرية حقيقية نظرا لغياب رجال الإطفاء و عدم توفر عناصر اللجنة على طفايات يدوية.

وأضاف المصدر ذاته ، بأن المكلف بتسيير مكتب حفظ الصحة بالجماعة الحضرية لإقليم بوجدور قد اصيب بحروق خطيرة على مستوى اليد ، ما إستدعى نقله على وجه السرعة نحو مستعجلات المستشفى الإقليمي ببوجدور لتلقي الإسعافات الضرورية.

وجدير بالذكر إلى ان عامل إقليم بوجدور” ابراهيم بن ابراهيم” وبعد تعرض مايزيد عن اربعين حالة إلى تسمم غذائي خلال مأدبة غذاء بحفل زفاف نهاية الاسبوع المنصرم أعطى تعليمات صارمة للجان المختصة في مراقبة جودة المواد الغذائية.

ودعى عامل الإقليم ايضا ، إلى تكثيف الجهود في عمليات مراقبة الأسعار و جودة المواد الغذائية و كذا تتبع حالة تموين الأسواق المحلية ومختلف نقط البيع و مسالك التوزيع بإقليم بوجدور ، و بضرورة العمل على التصدي لكل الممارسات غير المشروعة سواء على مستوى الأسعار ،او الجودة أو الوزن و تحرير محاضر فورية للمخالفين من التجار في إطار القانون.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد