العشرات من مُستشاري البيجيدي بوجدة يُقررون خوض إنتخابات 2021 كمُستٓقِلِين

0

زنقة20. كمال لمريني

في الوقت الذي أعلنت فيه لجنة الاشراف على عمل حزب العدالة والتنمية بوجدة عن فتح باب تقديم طلبات العضوية، يستعد عدد من “البجيديين” الى التخلي عن حزب رئيس الحكومة، وخوض غمار الاستحقاقات المقبلة بلائحة مستقلة.

وقالت مصادر لموقع rue20.Com، إن أعضاء الكتابة الاقليمية المجردين من العضوية بسبب تحالفهم مع أعضاء من حزب الاصالة والمعاصرة بجماعة وجدة، يتدارسون إمكانية دخول غمار الانتخابات بلائحة مستقلة، ومنافسة حزب العدالة التنمية في الاستحقاقات المقبلة.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن هذه الخطوة أثارت حفيظة عدد من البجيديين خاصة وانهم يعلمون قوة أعضاء الكتابة الاقليمية، إذ تصطف إلى جانبهم عدد من القطاعات بما فيها الذراع الدعوي للحزب (حركة التوحيد والاصلاح).

ولم تكشف المصادر، إن كانت الامانة العامة لحزب العدالة والتنمية قد دخلت على الخط وحاولت رأب الصدع، لاسميا وأن تخلي أعضاء الكتابة الاقليمية عن الحزب سيضعف الحزب بوجدة ويفقده المكانة التي كان يحظى بها داخل الحقل السياسي بمدينة الالفية.

ومن جهتها، قالت لجنة الاشراف على عمل حزب العدالة والتنمية بوجدة، إن الأولوية في منح العضوية ستكون للمحليات التي كانت قائمة قبل قرار الحل، خارج مدينة وجدة من جهة، وللطلبات المقدمة من طرف أعضاء المجالس المنتخبة وأعضاء الغرف المهنية من جهة أخرى.

وكانت الأمانة العامة للحزب، قد قررت حل الحزب بوجدة، بعد إقدام عدد من أعضاء مجلس المدينة المحسوبين على الحزب بوجدة، بالتحالف والتنسيق مع أعضاء أخرين من حزب الأصالة والمعاصرة لإعادة تشكيل لجان المجلس.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد