النيران تلتهمُ غابة مسقط رأس وزير الداخلية بالريف وتقتربُ من الحواضر

0

زنقة 20. الدريوش

استنكرت ساكنة جماعات تفرسيت، إفرني، و تمسمان التقاعس في الاستجابة لإخماد نيران مهولة أتت على أزيد من 400 هكتار من غابات المنطقة باقليم الدريوش بالريف منذ ثلاثة أيام.

ورغم إستعمال ثلاثة طائرات متخصصة لإخماد النيران، فان المواطنين عبروا عن امتعاضهم من البطء في التعامل مع الحرائق التي أتت على غابة منطقة ‘إشفارن’ على مستوى جماعة تفرسيت، مسقط رأس وزير الداخلية ‘عبد الوافي لفتيت’، في اتجاه جماعة إفرني الجبلية التي انتقلت اليها النيران ولاتزال لحد كتابة هذه السطور من ليلة السبت/الأحد.

ويُسائل هذا البطء، قدرات الطوارئ لدى السلطات المختصة، خاصة مواجهة الكوارث الطبيعية و التدخل السريع في مثل هذه الحالات.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد