فلاديمير بوتين يفتتح جامع موسكو بحضور أردوغان وعباس

0

زنقة 20 . وكالات

افتتح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأربعاء 23 سبتمبر/أيلول جامع موسكو الكبير بحضور الرئيسين الفلسطيني محمود عباس والتركي رجب طيب أردوغان وشخصيات عربية وإسلامية رفيعة.

اعتبر الرئيس الروسي في كلمته خلال مراسم افتتاح الجامع أن أيديولوجية تنظيم “داعش” الإرهابي تقوم على الكذب وتحريف الإسلام، مؤكدا أهمية العمل على مواجهة التطرف.

وقال بوتين: “العمل في هذا الاتجاه مهم للغاية اليوم، في الوقت الذي نرى فيه محاولات وقحة لاستغلال المشاعر الدينية لأهداف سياسية”.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن تنظيم “داعش” يشوه صورة “الديانة العالمية العظيمة” ويزرع الكراهية ويقتل الناس، بينهم رجال دين، ويدمر الآثار التاريخية بهمجية، مضيفا أن التنظيم الإرهابي يحاول تجنيد أنصار في روسيا، إلا أن رجال دين مسلمين روس يواجهون دعاية المتطرفين.

وقال بوتين: “أود أن أعرب عن احترامي الكبير لهؤلاء الأشخاص الذين يقومون بعملهم ببسالة ويقدمون التضحيات”، معربا عن أمله في أن يقوم رجال الدين المسلمين في المستقبل بتربية المسلمين على أساس قيم الإنسانية والعدالة والرحمة.

وأكد أهمية تربية الشباب المسلم على أساس القيم الإسلامية التقليدية ووضع حد لمحاولات فرض رؤى غريبة لا علاقة لها بالإسلام الحقيقي.

كما أشار بوتين إلى أن الحكومة الروسية ستواصل دعمها لإنعاش المدرسة الوطنية لعلوم الدين الإسلامي، مضيفا أنه أيد اقتراح قيادة جمهورية تتارستان بشأن تأسيس أكاديمية إسلامية في هذه الجمهورية.

وذكّر الرئيس الروسي بأن الإسلام في روسيا يعتبر وفقا للقانون أحد الأديان التقليدية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد