اختفاء أموال بالملايير يوقف أشغال تهيئة مطرح للنفايات ضواحي البيضاء !

0

زنقة 20 | الرباط

عرفت أشغال تهييئ الشطر الأول من المطرح العمومي الجديد بالمجاطية، ضواحي البيضاء، مجموعة من التعثرات، وهو ما حال دون إتمامها، بفعل اختفاء مبلغ مالي مهم، كان مخصصا لاستكمال تكسية الموقع الأول وتجهيزه بأنابيب لتصفية “عصير” الأزبال.

وكشفت مصادر مطلعة، عن أن اجتماع عاصف، نهاية الأسبوع الماضي، تبادل فيه مسؤولون عن المشروع الاتهامات حول اختفاء ما يناهز 3 ملايير و 948 مليونا من حساب مخصص لتمويل الشطر الأول تورد “الصباح”.

وطالب مسؤولون الجهات المالية بالمدينة بفتح تحقيق في الموضوع ومراجعة جميع الحسابات وتدقيق العمليات للصرف، بينما دعا آخرون إلى التريث، إلى حين التوصل بتقرير من الشركة المكلفة بتهييء الشطر الأول.

ووفق المصدر ذاته، فإن الأموال المختفية جزء من الغلاف المالي الكبير المخصص لإعداد المراحل الأولى لاستقبال آلاف الأطنان من الأزبال “الفائضة” عن المطرح القديم لمديونة، كما يعتبر الانتهاء من هذه المرحلة مهما قبل التوقيع النهائي على عقود التدبير المفوض مع الشركتين اللتين فازتا بالصفقة العمومية لجمع النفايات المنزلية.

وتوصلت المدينة إلى اتفاق مع الحكومة لتمويل مشروع وحدة تقام على مساحة 22 هكتارا تقريبا بمطرح المجاطية من أصل 35 هكتارا اقتنتها الجماعة من الخواص قبل سنة ونصف السنة.

وحسب دراسة انجزتها شرطة التنمية المحلية(كازا خدمات)، فإن مشروع وحدة الفرز (دون احتساب أشغال تهيئة المطرح التي خصصت لها الجماعة 45 مليارا)، سيكلف 450 مليارا، عجزت الجماعة عن توفير جزء منه، وتنتظر توقيع عقد للتدبير المفوض مع شركة من الشركات ال11 التي أبدت اهتمامها، للوفاء بالتزام مالي لا يتعدى 150 مليارا.

وتدخلت الدولة عبر ثلاث قطاعات، هي البرنامج الوطني لتدبير النفايات المنزلية الذي التزم ب150 مليارا موزعة على عشر سنوات من 2019 إلى 2028، ثم كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة التي ستضخ في المشروع نفسه 120 مليارا موزعة على 10 سنوات، ثم أخيرا وزارة الداخلية(عبر مديرية الجماعات المحلية) التي ستساهم ب30 مليارا، بواقع 3 ملايير كل سنة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد