جزيرة ليلى تتسبب في أزمة ديبلوماسية جديدة بين المغرب و إسبانيا !

0

زنقة 20 | الرباط

علق 8 مهاجرين من دول جنوب الصحراء صبيحة يومه الجمعة في جزيرة ليلى المتنازع عليها بين المغرب و إسبانيا ، بعدما حاولوا الهجرة عبر قارب مطاطي إلى الجنوب الإسباني انطلاقاً من ساحل طنجة المتوسط.

وسائل إعلام إسبانية نقلت أن القارب الذي كان يقل المهاجرين الثمانية انقلب بفعل الرياح ، ليقرروا السباحة و يلجأوا إلى الجزيرة المعروفة باسم “تورة” أو “ليلى” البعيدة عن سبتة المحتلة بنحو 8 كلمترات مشيرةً إلى أن المهاجرين ينحدرون من دول بوركينافاسو و غينيا و ساحل العاج.

و أضافت ذات المصادر ، نقلاً عن حكومة مليلية المحتلة أن السلطات الإسبانية و المغربية تجريان محادثات لإنقاذ هؤلاء المهاجرين باعتبار أن الدولتين لا يمكن لهما الإقتراب من الجزيرة بعد الإتفاق الذي جرى بين الرباط و مدريد عقب “أزمة 2002” و القاضي بعدم استغلال الجزيرة.

و ذكرت وكالة “إيفي” أنه لم يعرف بعد إن كانت السلطات المغربية هي التي ستتدخل لنقلهم إلى الأراضي المغربية أم أن السلطات الإسبانية هي التي ستقوم بذلك.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد