اعمارة يُشيدُ بالإنجازات السككية بالمملكة و’البُراق’ يرفع توقعات لـONCF إلى 400 مليار

0

زنقة 20. الرباط

أشاد عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء بالانجازات السككية الكبرى بالمملكة، خلال السنوات الأخيرة، والذي توج باطلاق قطار ‘البُراق’ الفائق السرعة الأول من نوعه بالقارة الافريقية.

ذات المسؤول الحكومي، نوه أيضاً خلال انعقاد مجلس إدارة المكتب الوطني للسكك الحديدية، بما حققه ‘المكتب الوطني للسكك الحديدية’ من أوراش تطوير وتحسين الخدمات السككية.

الى ذلك، توقع المكتب، رقم معاملات بقيمة 4 ملايير درهم برسم سنة 2019، مقابل 3.4 مليار درهم في عام 2018.

وحسب المدير العام للمكتب، محمد ربيع الخليع، فإن ميزانية 2019، التي استند في إعدادها على مبدأ “الفعالية الميدانية، مع إعطاء الأولوية لتحسين جودة الخدمات، وترشيد النفقات ودعم الدينامية الوطنية”، تتوقع استثمارات بأزيد من 3.3 مليار درهم.

وأبرز الخليع، في كلمة له خلال انعقاد مجلس إدارة المكتب الوطني للسكك الحديدية أمس الأربعاء، أن سنة 2019 ستعرف عدة مشاريع تتجلى أساسا في إنهاء إعداد البرنامج التعاقدي الجديد مع الدولة لفترة 2019-2025 وإطلاق مشاريع جديدة للبنية التحتية واقتناء معدات متحركة جديدة ومواصلة تفعيل الاستراتيجية الطموحة في مجال نقل البضائع واللوجستيك بفضل توفير مزيد من الطاقة الاستيعابية وربط شراكات جديدة.

وأوضح المسؤول، حسب بلاغ للمكتب الوطني للسكك الحديدية، أن الأمر يتعلق أيضا بتحديث تجهيزات ومعدات الإنتاج ومتابعة التحول الرقمي والانخراط الكامل للمكتب في مجال الابتكار التشاركي لتشجيع المواهب وتبني أساليب تسييرية داخلية أكثر مرونة.

أما فيما يتعلق بالإنجازات خلال العام الماضي، سجل الخليع أنه رغم الإكراهات التي طبعت مرحلة الأشغال، فقد حقق المكتب 3.4 مليار درهم كرقم معاملات وكذا 2 مليار درهم كقيمة مضافة وتحقيق ما قدره 2.5 مليار درهم كمكسب للمجتمع بفضل استعمال القطار.

وبعد أن ذكر بالمشاريع التي تم إطلاقها منذ متم 2018 والتي مكنت من إعادة بلورة العرض التجاري وإرساء مفهوم جديد للسفر من شأنه تلبية المتطلبات المتنامية للزبناء بشكل أفضل، خاصة القطار الفائق السرعة “البراق”، وقطارات الخط “الأطلس”، والقطارات الجهوية المكوكية السريعة والمحطات السككية الجديدة، أكد السيد الخليع على أن فوائد هذه التدابير جد ملموسة لدى الزبناء.

وأشار، في هذا الصدد، إلى تقليص واضح في مدة السفر، وتعزيز وتيرة القطارات وانضباط كبير في مواقيتها (أكثر من 95 بالمائة من القطارات في موعدها)، ومنظومة تعريفية مرنة (نهاية التعريفة الموحدة)، وتحكم أفضل في نسبة ملء القطارات وتوفير مزيد من ظروف الراحة، لا سيما بفضل العمل بمبدأ استباق السفر وتعميم الحجز المسبق بالدرجة الثانية على غرار ما هو معمول به في الدرجة الأولى على متن قطارات الخط الفائق السرعة.

وأضاف أن حصيلة الأشهر الثلاثة الأولى من استغلال هذه المشاريع جد معبرة، موضحا أن أزيد من 600 ألف مسافر اختاروا التنقل عبر “البراق” وأكثر من 3 ملايين بقطارات الأطلس وما لا يقل عن 4 ملايين بالقطارات المكوكية السريعة فقط خلال الفترة الممتدة بين شهر يناير ومارس 2019 . وقد خصص مجلس إدارة المكتب الوطني للسكك الحديدية، التي ترأسه وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء السيد عبد القادر اعمارة، للمصادقة على حصيلة إنجازات سنة 2018 وميزانية 2019.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد