تلميذ يضع حداً لحياته شنقاً بحبل داخل منزل أسرته بالعيون

0

زنقة20.العيون | علي التومي

أقدم تلميذ مغربي من مواليد إسبانيا، على الانتحار شنقا بالعيون.

ونقل مصدر منبر Rue20.Com أن التلميذ قام بشنق نفسه بلف حبل حول رقبته داخل منزل عائلته بشارع مولاي اسماعيل بحي السعادة وسط العيون.

التلميذ في عقده الأول وهو من مواليد إسبانيا، لم يعرف بعد الأسباب التي أدت به إلى وضع حد لحياته بهذا الشكل الرهيب.

وفور إبلاغها انتقلت العناصر الأمنية المختصة، والسلطات المحلية إلى مكان الواقعة ، وفتحت تحقيق فوري في أسباب و ملابسات إقدام التلميذ على شنق نفسه.

وقد تم نقل الجثة إلى مستودع الاموات بالمستشفى الجهوي الحسن بن المهدي ، من أجل معاينة الجثة و إخضاعها للتشريح الطبي بأمر من النيابة العامة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد