فضيحة خيانة زوجية تهز “البيجيدي” و العدل و الإحسان بفاس‎ !

0

زنقة 20 | الرباط

إستيقظت ساكنة جماعة عين الشقف التابعة لإقليم مولاي يعقوب، ضواحي فاس، صباح الاثنين، على وقع فضيحة جنسية، بطلتها منقبة زوجها ينتمي الى حزب العدالة والتنمية وإبنة قيادي معروف في جماعة العدل والإحسان، تم ضبطها رفقة خليلها في حالة تلبس بالخيانة الزوجية.

وذكرت مصادر مطلعة، أن القيادي في حزب العدالة والتنمية، ضبط زوجته البالغة من العمر 28 سنة، في أحضان خليلها الملتحي على فراش الزوجية داخل منزله، مما جعله يقدم الاعتداء عليه بالضرب متسببا في جروح على مستوى يده اليسرى.

وكشفت المصادر ذاتها، ان الملتحي الذي ضبط متلبسا في أوضاع جنسية ساخنة، حاول القفز من الطبق الأول للمنزل، الا ان محاصرة الجيران حالت دون ذلك، في حين لم تكشف إنتماءه، مكتفية بالقول إن زوجة القيادي في “بيجيدي” تعرفت عليه أثناء قيامه بخياطة أفرشة منزلها في محله المتواجد بالمدينة القديمة بفاس.

ووفق المعلومات المتوفرة فان إبنة القيادي المعروف في جماعة العدل والإحسان، نسجت علاقة غرامية مع الملتحي بالرغم من أنها متزوجة وأم لثلاثة أطفال، وضربت موعدا لممارسة الجنس أثناء غياب زوجها عن المنزل.

هذا، وانتقلت عناصر الدرك الملكي الى عين المكان، حيث قامت بإيقاف العشيقين، ونقلتهما الى مركز بنسودة، لمباشرة الأبحاث معهما في الموضوع، ووضعها رهن تدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث الذي يجري تحت اشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار تقديمهما الى العدالة من أجل المنسوب اليهما.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد