طرد 40 أستاذاً متعاقداً في سطات بعد مشاركتهم في “مسيرة 20 فبراير” !

0

زنقة 20 | يونس مزيه

كشف عضو لجنة الاعلام للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، عن تعرض 40 استاذاً للطرد بمدينة سطات، مباشرة بعد استئنافهم العمل، أثناء عودتهم من المسيرة و الاضراب الذي خاضوه يوم 20 فبراير الجاري، بمدينة الرباط.

ربيع الكرعي، منسق جهة الدار البيضاء، قال إن مدراء مؤسسات بمدينة سطات، منعوا الأساتذة من ولوج المؤسسات التعليمية، و أخبروهم أنهم مطرودين، بسبب عدم اعترافهم بالإضراب.

كما أكد ذات المتحدث، على أن الفرع الجهوي للتنسيقية، سيرد على هذا الاجراء الذي اتخذه المدير في حق الأساتذة، من خلال تنظيم وقفة أمام مدرية سطات، ابتداء من الساعة الخمسة مساء، من يومه السبت 23 فبراير الجاري، مرفوقة باعتصام ومبيت ليلي، احتجاجا على “تعسف وتسلط مدير هذه الثانوية”.

مشيرا في ذات السياق على أن هذا الطرد الذي وصفه بالتعسفي، تضييق على الأساتذة و تأكيد على أن وضعية الأستاذ المتعاقد وضعية هشة.

المزيد من الصمود أساتذة سطات اشحذوا الهمم و انشرو الخبر ما أمكن، و كل من أهين هذا اليوم بمنعه من مزاولة عمله وفق القانون كحق و واجب سيرد له الاعتبار. #التنسيقية_الجهوية_الدار_البيضاء_سطات

Publiée par ‎غزلان بوحسيني‎ sur Samedi 23 février 2019

و أشار، الى أن التنسيقية الجهوية، ستصعد في احتجاجها على القرار، و ذلك بتنظيم اعتصام ليلي أمام الأكاديمية الجهوية، يمكن أن يتحول الى اعتصام جهوي، و اضراب مفتوح على صعيد الجهة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد