صور/إحتجاجات عارمة بالجزائر وإستعدادات لمسيرات جمعة الغضب لرفض ترشح بوتفليقة

0

زنقة 20. وكالات

تحبس الجزائر أنفاسها ترقبا لمظاهرات شعبية، غدا الجمعة، تعارض ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي يحكم البلاد منذ 20 عاما لعهدة خامسة، وسط مخاوف من وقوع أعمال عنف ومصادمات بين المتظاهرين وقوات الأمن، وخشية من دخول البلاد في فوضى، قبل أقل من شهرين على موعد الانتخابات الرئاسية.

وتتواصل عمليات الحشد الجماهيري لمظاهرات الجمعة على مواقع التواصل الاجتماعي من جانب المعارضين لتولي بوتفليقة رئاسة الجزائر لولاية خامسة، فيما أعلنت أحزاب معارضة تأييدها لهذه الحركات الشعبية، وحذّرت السلطة من مواجهة المواطنين ومنعهم من ممارسة حقهم الدستوري في التظاهر والتعبير عن رفضهم لاستمرارية الوضع الحالي.

هذه النداءات التي تدعو الجزائريين إلى النزول للشوارع في كل المدن والجهات، بعد صلاة الجمعة، تطالب بمنع العهدة الخامسة والتغيير السياسي، أصبحت من أكثر المواضيع التي حازت على اهتمام وتفاعل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، رغم الغموض الذي يحيط بمصدرها، إذ لم تتبنّ أي جهة هذه المظاهرات.

ولكن هذه النداءات، رافقتها مخاوف من أن تفضي هذه المسيرات الشعبية إلى فوضى بالبلاد يصعب الخروج منها، رغم حملات التوعية للمحافظة على سلمية التحركات وعدم الانجرار وراء أعمال العنف.

ووسط هذه الاستعدادات للتظاهر ضد العهدة_الخامسة ، دعت أحزاب السلطة أنصارها إلى التجند خلف مرشحها عبد العزيز بوتفليقة، وطلبت منهم تكثيف تواجدهم على منصات التواصل الاجتماعي للرد على الدعوات الرافضة لترشحه.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد