حزبٌ شٓبٓح..برلمانيو ‘الحركة الشعبية’ إلتهموا 200 مليون ولم يُنتجوا أي مقترح قانون بالبرلمان

0

زنقة 20. الرباط

يستعد حزب ‘الحركة الشعبية’ لدخول كتاب ‘غينيس’ للأرقام القياسية، بعدما فشل في تقديم أي مقترح قانون بالبرلمان منذ انطلاق الولاية التشريعية الحالية.

و يتسائل المتتبعون عن الهدف من تواجد فريق حزب ‘الحركة الشعبية’ بالبرلمان، بعدما أصبح برلمانيوه عالةً على المؤسسة والمال العام، حيث حصل برلمانيوه على تعويضات تجاوزت 200 مليون خلال هذه الفترة دون أن يُقدِّموا أي إضافة للعمل التشريعي.

و مازال الجميع ينتظر بعد مرور نصف الولاية التشريعية أن يتقدم فريق ‘الحركة الشعبية’ بمقترح قانون وحيد بإسمه.

وكشفت معطيات رسمية حصل عليها منبر Rue20.Com أن الفريق الذي يترأسه ‘محمد مبديع’ الذي تم توقيفه بمطار فرانكفورت بسبب عدم توفره على تأشيرة ‘شينغن’، حصل على حوالي 200 سنتيم منذ إنطلاق الولاية لمساعدته على الانتاج التشريعي لكنه لم يفلح في اقتراح أي مقترح قانون واكتفى فقط بإضافة توقيع رئيسه الى جانب رؤساء فرق الأغلبية دون أن يساهم فيها كما حصل خلال مقترح إصلاح معاشات البرلمانيين الذي يثير غضب الرأي العام.

مصادر منبر Rue20.Com كشفت أن الذراع البرلماني لـ’العنصر’ يُعدُ من ‘أكسل’ الفرق النيابية بل تجاوزه حتى الفريق الفيدرالي الذي لا يملك سوى برلمانيين فقط.

المصادر ذاتها أضافت لمنبر Rue20.Com أن فريق السنبلة لا يقدم للمجلس أية وثائق محاسباتية بشأن أوجه صرفه لميزانية المخصصة لدعم الفرق البرلمانية للاستشارة وإعداد مقترحات القوانين.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد