الخلفي : تعنيف الأساتذة تم بالقانون و الترسيم في الوظيفة بعد سنتين !

0

زنقة 20 | الرباط

قال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي ، أن عدد الأساتذة المتعاقدين بلغ لحد الآن 70 ألفاً وهو ما ساهم حسب قوله في تقليص الإكتظاظ بالمدارس حيث انتقلت الأقسام من 65 تلميذ إلى حدود 35 تلميذاً.

و أضاف الخلفي في ندوة صحفية أعقبت المجلس الحكومي المنعقد يومه الخميس ، تعليقاً على المظاهرة الحاشدة التي خاضها أساتذة التعاقد أمس الأربعاء 20 فبراير بالرباط و جوبهت بتدخل أمني عنيف ، أن ترسيم الاساتذة المتعاقدين يتم مع الأكاديميات بعد سنتين من التعاقد كما هو معمول به في الوظيفة العمومية.

و اعتبر المسؤول الحكومي ، أن الفوجين الأول و الثاني (2016-2017) التحقوا بالوظيفة قبل صدور النظام الأساسي ، وهو ما يطرح حسب الخلفي مشكلة ضمان إعادة ترتيب المعنيين بالأمر في الدرجة الثانية بدلاً من الطبقة (أ) و الرتبة الأولى مع الرقم الإستدلالي المماثل لها 250 بدلاً من الصف رقم (1) ، و ذلك في أفق اجتياز امتحان التأهيل المهني الذي يعتبر بمثابة ترسيم.

و أكد الخلفي أن الترسيم ينتج عنه ترقي الأساتذة إلى الرتبة الثانية ذات الرقم الإستدلالي 300 من الدرجة الثانية السلم 10 ، من أجل مماثلة الوضعية الإدارية للأساتذة مع باقي أطر هيئات التدريس الخاضعين للنظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية.

و فيما يخص تعنيف احتجاجات الاساتذة أمس الأربعاء ، قال الخلفي : ” الحق في الإحتجاج حق مشروع في إطار القانون و السلطات المعنية بالقانون تحدد المسارات المرتبطة به و أية ملاحظة أو إشكالية تقع الإحالة على الهيئات الوطنية المعنية بقضايا حقوق الإنسان”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد