قاضي التحقيق يستمع إلى أمنيين متورطين في النصب باسم أميرة في القصر الملكي‎ !

0

زنقة 20 | الرباط

يرتقب أن يستمع قاضي التحقيق، يوم الاثنين 28 يناير الجاري، إلى رجال متهمين بالنصب باسم أميرة في القصر الملكي، وتقديم وعود للأشخاص الراغبين في التوظيف بالمديرية العامة للأمن الوطني.

و تم إيداع ضابط شرطة ممتاز ومقدم شرطة وأحد الوسطاء سجن العرجات بعد أن توبعوا بتهم النصب والاحتيال وتكوين شبكة إجرامية تورد “المساء”.

وأشارت ذات المصادر الى أن عناصر الضابطة القضائية، حجزت لدى المتهمين وثائق لعدد من الضحايا، بعدما استغل المتهمون استدعاء المعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة المرشحين المقبولين الذين اجتازوا الامتحانات الكتابية السنة الماضية.

و اشعر والي امن الرباط، النيابة العامة التي أمرت باعتقال المشتبه بهم، حيث تم الاستماع إلى ضابط الشرطة الممتاز من طرف الوكيل العام للملك نظرا لتوفره على الصفة الضبطية.

ووفق المعلومات المتوفرة، فان ضابط الشرطة الممتاز ترعرع في حي تواركة وكان يغطي تنقلات إحدى الأميرات وربط علاقات مع الكثير من المسؤولين، ما جعله يوهم ضحاياه بالتدخل لإدماجهم بسلك الأمن الوطن.

وبدورها، فتحت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة مع مقدم شرطة موقوف عن العمل، كان يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بخريبكة، للاشتباه بتورطه في ارتكاب عدة عمليات تتعلق بالتوظيف الوهمي.

وكشفت الأبحاث والتحريات المنجزة أن المشتبه فيه استطاع الاحتيال والنصب على تسع عشرة ضحية، حيث كان يتسلم منهم مبالغ مالية بدعوى التوسط لهم في عمليات التوظيف في صفوف الأمن الوطني، في حين تم الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد