إنفراد/إعفاء مدير المستشفى الجهوي ‘الفرابي’ بوجدة بسبب خروقات وفوضى التدبير

0

زنقة20-وجدة/ كمال لمريني

أعفت وزارة الصحة، قبل قليل، مدير المستشفى الجهوي الفارابي بوجدة من مهامه، بسبب إرتكابه أخطاء مهنية، أدت الى بروز مجموعة من الاختلالات على مستوى القطاع الصحي بالجهة.

وذكرت مصادر لموقع rue20.com، فضلت عدم الكشف عن إسمها، أن المستشفى عرف تدهورا كبيرا في مجال تدبير القطاع الصحي، وهو ما أدى الى ظهور جملة من المشاكل، إنعكست سلبا على المواطنين.

وأشارت الى أن المسؤولين على القطاع الصحي بالجهة، كانوا قد رفعوا تقريرا مفصلا الى وزارة الصحة، يكشفون فيه عن حجم الاختلالات والمشاكل التي آل اليها المستشفى، بفعل ما وصفوه ب”التسيير الاعوج”.

ووفق المصادر ذاتها، فان المستشفى الجهوي الذي يتوافد عليه عديد كبير من المواطنين من مختلف أقاليم جهة الشرق، يعرف اختلالات تهم الخدمات الاستعجالية والتخصصات الطبية، والنقص في الأطر الطبية والإدارية.

وكان المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية، العضو في الفدرالية الديمقراطية للشغل، قد إتهم مدير مستشفى الفارابي بوجدة، بالاستغلال المجحف لكل موارد المرفق العمومي، والتي تتجلى في الواجبات الغذائية (أربع وجبات يوميا) تؤخذ إلى منزله بواسطة سيارة الدولة، وذلك لمدة تفوق السنة، تم خلالها إهدار ملايين السنتيمات وكشف عن أن المدير ومنذ مزاولته لمهامه، وهو يستغل سيارة الدولة لأغراض شخصية، سواء في تنقلاته من وجدة إلى القنطيرة، أو تنقلات أفراد عائلته في فصل الصيف للاستجمام بين وجدة والسعيدية.

وكان المستشفى، قد اهتز على وقع فضيحة جنسية بطلاها أستاذ بالمعهد العالي للمهن التمريضية و تقنيات الصحة و طالبة تدرس لديه، تم ضبطهما من طرف حراس أمن مختبر التحاليل التابع للمستشفى الفارابي بوجدة في وضع فاضح أحد ليالي شهر رمضان الأخير.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد