سابقة/إبنة عم المٓلك محمد السادس تخرج للإحتجاج على تلويث شاطئ الهرهورة

0

زنقة 20. الرباط

كسرت ابنة عّم المٓلك محمد السادس، بروتوكول أمراء القصر، لتخرج في سابقة من نوعها للاحتجاج.

و خرجت الأميرة ‘للا زينب’،ابنة الأمير مولاي عبد الله، وابنة عم الملك محمد السادس، للاحتجاج بمدينة الهرهورة، أين تقطن.

و شاركت ذات الأميرة في وقفة إحتجاجية كما نقلت أسبوعية الأيام’، منتصف الأسبوع الماضي، تضامنا مع ساكنة تجزئة “إقامة الزرقاء”، التي نظمت وقفة احتجاجية ضد قرار يقضي بالترخيص لإحدى الشركات العقارية بتفريغ مياه ‘الواد الحار’ مباشرة بالبحر.

دات الأسبوعية، كشفت أن الأميرة شاركت في الاحتجاج، عقب علمها بالاعداد لربط مياه الأمطار غير المعالجة بشاطئ سهب الذهب، وسط مخاوف من أن تكون هذه القنوات التي يبلغ قطرها 1.8 متر مرتبطة في الأصل بشبكة الصرف الصحي، خاصة وأن مدينة الهرهورة لا تتوفر على شبكة لتطهير السائل.

و قاد تخوف الأميرة، من تلوث وتدهور الساحل، منددةً بالترخيص بإفراغ مياه الأمطار غير المعالجة بالبحر.

وكشفت الأسبوعية، أن التحاق الأميرة للا زينب بالمحتجين، دفع بباشا المدينة لإخبارها بأن الأشغال سيتم توقيفها، كما خلف حضورها استنفارا كبيرا وسط رجال السلطة وكافة المنتخبين، علما أن الأميرة تقطن في الإقامة المعروفة ب”إقامة مولاي عبد الله” بمدينة الهرهورة، وهي عبارة عن قصر صغير يطل على الشاطئ كان في ملكية والدها، قبل أن يصبح اليوم في ملكية أبنائه، حيث تردد عليه بشكل كبير الأمير مولاي إسماعيل والأميرة للا زينب ووالدتهما لمياء الصلح.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد