البرلمان الأوربي يعلن عن تاريخ التصويت على اتفاق الصيد البحري مع المغرب و البوليساريو تلعب آخر أوراقها !

0

زنقة 20 | علي التومي

أعلنت “مارييت شاك” المقررة الجديدة للجنة البرلمانية الأوروبية المعنية بالتجارة الدولية، بأن يوم 16 يناير المقبل هو التاريخ المحدد ، لطرح اتفاق الصيد البحري مع المغرب للتصويت في جلسة عامة للبرلمان الأوربي.

يأتي هذا في وقت تكثف البوليساريو من ضغوطها من خلال ذراعها الحقوقي أو ما يسمى منظمة مراقبة موارد الصحراء التابعة لجبهة البوليساريو، والذي دعا الى تعليق إجراءات التصويت لتمديد اتفاقية التجارة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب والتي تشمل الصحراء.

مشيرة الى أن التقرير الذي تم تقديمه من طرف المقررة السابقة، والذي شكل أساسًا للتصويت، يحتوي على معطيات وصفتها “بالمضللة والكاذبة للغاية”.

مناشدة المنظمة المذكورة تأتي في سياق استعداد البرلمان الأوروبي لعقد جمعية عمومية للتصويت على الاتفاق التجاري بين المغرب والاتحاد الأوروبي، والتي حظيت بمصادقة وتصويت كل لجان البرلمان الأوروبي.

وكانت لجنة التجارة الدولية قد صادقت على الاتفاق، بناءا على تقرير أعدته المقررة السابقة للجنة التجارة الفرنسية باتريسيا لالوند، والذي جاء تتويجا لزيارة قادتها على رأس وفد برلماني أوروبي الى كل من جهتي العيون والداخلة.

الزيارة التقت خلالها بمسؤولين ومنتخبين من الجهتين، لتقدم بعد ذلك النائبة الفرنسية استقالتها، وهي الاستقالة التي أشارت بعض المصادر الى أنها جاءت نتيجة لتعرضها لضغوط بعد تحقيق صحافي ل “يوبزيرفر”، والذي اتهمها بعدم الحياد فيما يخص البروتكولات التجارية بين الإتحاد الأوروبي والمملكة المغربية، بسبب عضويتها في المجلس الإداري ل”يوروميديا”.

وفي الوقت الذي حسمت الهولندية مارييت شاك الجدل بإعلان موعد التصويت النهائي، لازالت تمثيليات للبوليساريو بالبرلمان الأوربي تكثف من تحركاتها ، بغية تعليق إجراءات التصويت على تمديد اتفاقية التجارة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب، وبالتالي العودة الى المربع الأول.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد