بعد أن ذرف دموع التماسيح .بنكيران يقطع الدعم الغذائي عن 5 آلاف شخص معاق

0

زنقة 20 . الرباط

بعدما ذرف رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، الدموع تحت قبة البرلمان، أثناء انعقاد جلسة المساءلة الشهرية حول موضوع “سياسة الحكومة تجاه الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة”، اتخذ قرارا غير مسبوق، يتعلق بقطع الدعم الغذائي، الذي كانت تمنحه مؤسسة التعاون الوطني لجمعيات تهتم بالأشخاص المكفوفين والمعاقين، وهو الدعم الذي كانت تتوصل به هذه الجمعيات منذ أزيد من نصف قرن.

وبحسب ما أوردت يومية “الأخبار”، فإن رئيس المكتب المركزي للفدرالية اليوسفية لجمعيات الأشخاص ذوي الإعاقة الحركية بالمغرب، أحمد بوحدو، أكد على أن رئيس الحكومة، اتخذا قرارا عبر مدير التعاون الوطني، المنتمي بدوره إلى حزب العدالة والتنمية، يقضي بقطع الدعم نهائيا عن الجمعيات المنضوية تحت لواء الفدرالية، موضحا أن مدير التعاون الوطني، عبد المنعم مدني، فرض شروطا تعجيزية على الأشخاص المعاقين الراغبين في الاستفادة من الدعم الغذائي.
و من أبرز الشروط التي وصفها بوحدو، بالغريبة، إدلاء الشخص المعاق بشهادة تثبت عدم قدرته على العمل، مشيرا إلى أن هذه الإعانات العينية ظلت تتوصل بها الجمعيات منذ سنة 1958، وأقرتها الأميرة الراحلة لالة عائشة، عندما عينها الملك محمد الخامس، رئيسة لمنظمة التعاون الوطني.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد