شبكة تنصب باسم القصر الملكي على الراغبين في الإلتحاق بسلك الشرطة تسقط في قبضة أمن الرباط

0

زنقة 20 | الرباط

أطاحت المصالح الأمنية بالرباط، أخيرا، بشبكة تنصب على الراغبين في الالتحاق بسلك الشرطة باسم القصر الملكي، وسقطت فتاة ضمن الشبكة، أحيلت على النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالرباط، التي احتفظت بها رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بالعرجات، رغم تصريحاتها أمام الضابطة القضائية والنيابة العامة بأن المتورطين الحقيقيين سلبوها بدورها مبلغا ماليا قصد توظيف قريبتها.

و تقدم تسع ضحايا تورد “الصباح” بشكايات الى النيابة العامة اتهموا فيها أعضاء الشبكة بالنصب عليهم وتقديم وعود لهم بالالتحاق بصفوف الأمن الوطني، مقابل مبالغ مالية تتراوح ما بين 50 ألف درهم و90 ألفا، وتلقوا وعودا بالولوج إلى المعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة ومدرسة للتكوين بسيدي بوقنادل بسلا.

و تحولت الموقوفة إلى ضحية حينما أقرت بتعرضها للنصب، حين أوهمها محترفون في الشبكة بتوظيف قريبتها وسلمت أحدهم تسعة ملايين، ووجدت نفسها بدورها ضحية نصب، حسب زعمها، كما اتهم المطالبون بالحق المدني أشخاصا آخرين في الشبكة بإسقاطهم في الخديعة.

وحسب ذات المصادر فإن الموقوفة أرشدت بحسن نية المشتكين الراغبين في الحصول على وظيفة إلى أعضاء الشبكة الآخرين الذين كانوا يدعون قربهم من جهات نافذة بالبلاد، بإمكانهم التوسط لهم في الولوج إلى الوظيفة المطلوبة دون عراقيل، ما شجعهم على دفع أموالهم إلى أعضاء الشبكة الذين اغتنوا من المبالغ المالية المتفق عليها، وبعدها اختفوا عن الأنظار، ليتركوا الموقوفة وحيدة، ومازال بعض الضحايا يلاحقون مبحوثا عنهم في الواقعة.

وستناقش المحكمة الابتدائية بداية الأسبوع الجاري الملف ومن المحتمل الكشف عن معطيات جديدة، بعدنا ظلت الموقوفة تؤكد بأنها تعرضت بدورها للنصب والخداع، وسلمتهم مبلغا ماليا قصد توظيف قريبتها، قبل أن تسقط في شرك النصب والخداع.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد