‘عٓـدّو’ يصبح العٓدُو الأول لترشيح المغرب لاستضافة المونديال ويُشردُ يالمسافرين بمطار الدارالبيضاء بخدمات رديئة

0

زنقة 20. الرباط

تحول ‘عبد الحميد عدو’ مدير عام شركة ‘الخطوط الملكية المغربية’ الى العٓدُو رقم واحد لملف ترشيح المغرب لتنظيم مونديال 2026، بعدما تحول ‘ترامب’ من منافس للمغرب الى داعم له بسبب تصريحاته العنصرية والتهديدية.

‘عدو’ الذي يفضّل قضاء عطلة شبه أسبوعية خارج المغرب بعيداً عن منصب المسؤولية الذي عينه فيه المٓلك، تحول الى أول مُعرقل لنجاح المغرب في الظفر باستضافة مونديال 2026، بعدما أصبحت مطارات المملكة التي تستحوذ شركة ‘لارام’ على تدبير الرحلات بها، عبارة عن شبه أسواق أسبوعية وساحات للنوم وافتراش الزليج.

https://youtu.be/klrMXSQzGt4

الشكايات أصبح مصيرها الى جانب النفايات رغم ارتفاع عددها، ومواطنون أصبح سبيلهم الوحيد الرسمي هي مواقع التواصل الاجتماعي حيث أطلقوا حملة لمقاطعة الشركة بسبب رداءة خدماتها بينما دعا أخرون لإعفاء ‘عدو’ والفريق المرافق له بإدارة ‘لارام’ الذي عمّر لسنين والذي تسبب في خسارات للشركة كادت تقودها للإفلاس لولا تدخل المٓلك شخصياً في غياب أي استراتيجية.

أحد المسافرين، في اتصاله بموقع Rue20.com، كشف أن الشركة فاجئته اليوم الجمعة برفض تذكرته نحو الجزائر بحجة أن تذكرة العودة لم يتم حجزها مع نفس الشركة ‘لارام’، في الوقت الذي يضيف ذات المواطن المغربي في تصريحه لموقعنا أن عودته مبرمجة عبر أوربا وهو حُرٌ فيً اختيار الشركة التي يود العودة برفقتها، قبل أن تجبره الشركة بمطار الدارالبيضاء على اقتناء تذكرة أخرى للعودة على متن الشركة لتفادي الغاء تذكرة الذهاب.

الى ذلك وجد عشرات المواطنين المغاربة والأجانب من المسافرين على متن الشركة المغربية في اتجاهات مختلفة ماصة كبار السن المتجهين نحو الديار المقدسة لأداء مناسك العمرة، أنفسهم اليوم الجمعة يفترشون الأرض دون توفير أدنى شروط استقبال الزبناء من طرف ادارة أكبر مطار للمملكة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد