تعيين مدير جديد للمدرسة الحسنية للأشغال العمومية يجلب سخطاً عارماً على عمارة !

0

زنقة 20 | متابعة

أثار قرار وزير التجهيز والنقل، عبد القادر اعمارة، بتعيين الكاتب العام السابق لوزارة الصحة، في منصب مدير المدرسة الحسنية للأشغال العمومية،موجة من السخط العارم في صفوف أساتذة المدرسة، الذين قرروا مقاطعة جميع الأنشطة البيداغوجية والعلمية، وطالبوا بفتح تحقيق في طريقة تعيين المدير دون احترام المسطرة المنصوص عليها قانونيا.

و منذ الإعلان عن تعيين المدير الجديد بالمجلس الحكومي، نور الدين معنا، الذي شغل إلى غاية تعيينه منصب مدير الموارد البشرية بوزارة الصحة والكاتب العام للوزارة بالنيابة، تورد “الأخبار” تعيش المدرسة على صفيح ساخن، بعد احتجاج الأساتذة على القرار الذي يعتبرونه مخالفا للقانون المنظم للتعليم العالي.

و ربط الوزير اعمارة حسب ذات المصدر علاقات وصفت بالمهمة مع المدير السابق للموارد البشرية، الذي قضى ما يزيد عن 32 سنة داخل وزارة الصحة، وتحمل عدة مسؤوليات داخلها.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد