بنعبد القادر من جرسيف : الإتحاد الإشتراكي ساهم في إصلاح الدولة !

0

زنقة 20 | كمال لمريني

قال محمد بنعبد القادر الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإصلاح الوظيفة العمومية، أن الإصلاحيون كان يتم وصفهم ب”الرجعيون من طرف أقطاب اليسار الجذري والرديكالي الذي كان يدعو إلى قلب السلطة والنظام بأكمله”.

وأكد بنعبد القادر في اللقاء الذي نظمته الكتابة الإقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بجرسيف، أمس السبت، حول موضوع :”الاتحاد الاشتراكي ورهانات الإصلاح “، على أن الإصلاح بالنسبة لحزب “الوردة” ليس ضد الدولة، بل هو من الدولة وإلى الدولة”.

وأشار إلى أن الدولة منبع للاستقرار عكس ما تعرفه دول أخرى من غياب للدولة في نطاق اللادولة وانتشار الميليشيات وغياب الأمن وعدم الاستقرار.

واستعرض بنعبد القادر، كرونولوجبا تاريخية لمسار حزب الاتحاد الاشتراكي وأدواره الوطنية منذ الاستقلال وإلى يومنا هذا، مبرزا أن “الاتحاد الاشتراكي بأطره السياسية سواء في المجالس المنتخبة أو باقي المؤسسات السياسية ساهم في إصلاح الدولة عبر الاستماع إلى المواطنين والى نبض المجتمع”.

وأبرز المتحدث، أن الإدارة ما زالت تعاني من مشاكل كثيرة، قبل أن يضيف “هذا الوضع لا يخفى على احد ولا يمكن لأحد أن ينكره”. ليستطرد قائلا:” الفساد والتعسف والمشاكل الاجتماعية ما زالت متفشية في الإدارة، وهذا لا ننكره بتاتا”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد