الطالبي العلمي يبعث رسائل مشفرة لباطرون MDJS : إنتهى زمن التسيب بوزارة الشباب والرياضة

1

زنقة 20. الرباط

وجه ‘راشد الطالبي العلمي’ وزير الشباب والرياضة رسائل مباشرة لعدد من الجهات التي ظلت تعرقل أداء الوزارة لأدوارها التنموية والتأطيرية لخدمة الشباب وتنمية الحس الوطني وصقل المواهب.

الوزير وفِي لقاء له بمنتدى ‘الفقيه التطواني’ بالرباط، كشف عن الخطوط العريضة لاستراتيجيته علىً رأس وزارة الشباب والرياضة، معلناً نهاية عهد التسيب و الاختباء خلف الأعذار لإفشال الأهداف المسطرة أولها إعادة النظر في جميع القطاعات التي تقبع تحت إمرة الوزارة، في إشارة واضحة لـMDJS التي حولها ‘يونس المشرافي’ لمؤسسة تخصه بعدما قبع على رأسها لقرابة 14 عاماً دون أن يزحزح أو يحاسبه أحد على مؤسسة مداخيلها تتجاوز 40 مليار سنوياً وهو الآمر الناهي فيها.

ورغم كون MDJS مؤسسة عمومية تابعة للدولة فان مجلسها الاداري، ظل الوزراء المتعاقبون على وزارة الشباب والرياضة يتخوفون من الاقتراب من ‘يونس المشرافي’ الذي يعمد الى استخدام اسم الملك في كل مرة يفكر أي وزير في ابعاده عن المنصب الذي يعتبره ملكاً له.

ولأن الشباب وهموم الشباب أمرٌ دعا الملك محمد السادس شخصياً الى الاهتمام به بل وقال حرفياً حول بأنه ‘غيرً راضٍ على وضعيتهم و لا الشباب راضون عن وضعيتهم’، فان راشد الطالبي العلمي وحسب مصادرنا المطلعة يستعد لإعفاء ‘يونس المشرافي’ من مهامه خلال اجتماع المجلس الاداري المقبل بعدما صدر تقرير المجلس الأعلى للحسابات الذي أتى على ذكر خروقات خطيرة، وأصبح أحد أكبر معرقلي أي إصلاح بوزارة الشباب والرياضة بسبب تشبثه بالمنصب على طريقة الدكتاتوريين العرب لفترة لا ينافسه فيها سوى ‘فيصل العرايشي’.

https://youtu.be/PC1NwCx6dg4

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد