الخليع : جميع المغاربة سيكون بامكانهم استعمال ‘التيجيفي’ وهذه أسعار تذاكره

0

الخليع : غالبية المغاربة راضون عن خدمات القطارات وهذه أسعار تذاكر ‘التيجيفي’

زنقة 20 . وكالات

كشف “ربيع الخليع” المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية ONCF، عن ان نسبة 75 في المائة من المغاربة راضون عن خدمات القطارات خلال السنة الماضية 2014، فيما أعلن عن طريقة تحديد أسعار تذاكر قطار ‘التيجيفي’.

وأضاف “محمد ربيع الخليع”، أمس الأربعاء، خلال ندوة صحفية، حضرها موقع زنقة 20، أن الخط فائق السرعة بالمغرب “تيجيفي”، يتوفر على أكبر جسر في أفريقيا، وسيمكن من نقل أزيد من ستة ملايين و 700 ألف مسافر سنويا.

وحسب “الخليع” فان طريقة تحديد التسعيرة الخاصة بقطار “التيجيفي” ستكون حسب الطلب على القطار السريع و توقيت حجز تذكرة السفر، حيث يستطيع المسافر الاستفادة من تخفيض التسعيرة في حال الحجز مسبقاً أو في حال كانت الحجوزات قليلة على متن القطار، كما الشأن للسفر بالطائرة.

و أوضح “الخليع” أن لـ”ONCF”، يعمل على أن يستفيد جميع المغاربة من خدمات “التيجيفي”، مُضيفاً، أنه “يُفضل أن يكون القطار ممتلئاً وبتسعيرة مخفظة، على أن يمتلئ جزء منه فقط مقابل تسعيرة عالية”.

وستمكن قطارات “التيجيفي” من نقل 530 مسافر في كل رحلة، بسرعة تصل الى 320 كلم في الساعة.

وحول انطلاق العمل بـ”التيجيفي”، أجاب “الخليع”، على أنه من المرتقب أن يشرع في تسويق الخط نهاية سنة 2017، أو النصف الأول من سنة 2018، مضيفا أن الخط سيعتمد تعريفة ذكية ستكون في متناول زبناء شبكة السكك الحديدية.

واستعرض “الخليع” الصعوبات التي واجهت تنفيد مشروع “التيجيفي” في الوقت المحدد، خاصة خلال مرحلة نزع الملكية وتعويض الأسر بمنطقة “العوامة” بمدينة طنجة، في اطار توافقات حبية دون اللجوء الى القضاء.

ونفى “ربيع الخليع” ما تردد حول وصول عربات مُصدأة للمغرب، موضحاً على أن اجراءات السلامة، فرضت تنقيل العربات بوضع غطاءات على أماكن جد حساسة منها، تظهر للعموم على أنه صدأ، وهو أمر غير صحيح بالمرة، والعربات تمت صناعتها خصيصاً للمغرب وفق أخر التقنيات.

من جهة أخرى، اعتبر “ربيع الخليع” أن نسبة 75 في المائة من المغاربة راضون عن خدمات قطارات “ONCF” خلال العالم الدي ودعناه 2014، حيث ضل القطار أحد أبرز وسائل النقل.

وفي هذا السياق، أفاد بأن المكتب أمن نقل أزيد من 39,5 مليون مسافر سنة 2014، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 4 في المائة مقارنة بسنة 2013، وهو ما أتاح للمكتب بلوغ رقم معاملات بقيمة 1,45 مليار درهم.

وبالنسبة لنقل البضائع واللوجستيك، قال “الخليع” إن نسبة النمو المسجلة سنة 2014 ترجمها نقل أزيد 34,6 مليون طن من البضائع برقم معاملات بلغ 2,13 مليار درهم، عازيا هذا الأداء إلى المجهودات المبذولة من أجل تحقيق النجاعة في إطار الاستراتيجية التسويقية للمكتب، والتطور الملحوظ لأسواق النقل السككي (السيارات، والحبوب، والهيدروكاربورات، والفحم …)، بالإضافة إلى التموقع الحركي للمكتب على مستوى اللوجستيك.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد