المغرب رئيسا للمجموعة الثالثة للمبادرة الشاملة لمكافحة الإرهاب النووي

0

زنقة 20 . الرباط

تم اختيار المغرب، اليوم الأربعاء بهلسنكي، وللمرة الثالثة على التوالي، رئيسا لمجموعة العمل الثالثة حول “الاستجابة ومعالجة الحوادث الإشعاعية والنووية” للمبادرة الشاملة لمكافحة الإرهاب النووي.

ويأتي هذا القرار، الذي اتخذ بالإجماع خلال أشغال الاجتماع العام التاسع للمجموعة يومي 16 و17 يونيو بهلسنكي، تتويجا لالتزام المغرب بأنشطة هذه المبادرة التي تعد حاليا واحدة من الأسس الهامة للنظام الدولي لمكافحة الإرهاب النووي، كما يؤكد الثقة التي يتمتع بها المغرب لدى المجتمع الدولي باعتباره فاعلا نشطا وأساسيا في تعزيز السلم والأمن في العالم.

ويعكس القرار أيضا، حسب ما ذكرته وكالة المغرب العربي للأنباء، تقدير شركاء المجموعة للمساهمة الفعالة للمملكة في مختلف أنشطة المبادرة وفي تحقيق أهدافها المستندة إلى مقاربة تعاونية ونهج شامل موجه نحو تنفيذ أفضل الممارسات في مجال مكافحة الإرهاب النووي.

وقد تميزت هذه الجلسة العامة أيضا باعتماد وثيقة توجيهية أعدها المغرب بصفته رئيسا للمجموعة الثالثة، وذلك بالتشاور مع شركاء المبادرة الشاملة لمكافحة الإرهاب النووي، كما تم اختيار هولندا منسقا لمجموعة تنفيذ وتقييم المبادرة الشاملة لمكافحة الإرهاب النووي.

وقد عرف هذا الاجتماع السياسي الرفيع المستوى مشاركة 200 ممثل عن 85 بلدا شريكا في المجموعة، من ضمنهم خبراء في مجال الوقاية والكشف والاستجابة للآثار الإشعاعية والنووية، وكذا منظمات دولية ملاحظة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد