فضيحة بالصور. دار الصحافة التي دشنها الملك تتحول الى قاعة للأفراح ودار للنكافة

0

زنقة 20 . طنجة

تحولت “دار الصحافة” التي أشرف على تدشينها الملك محمد السادس لفائدة الصحافيين والاعلاميين، لغرض تطوير الكفاءات وتنظيم الندوات العلمية والثقافية، تحولت، بقدرة المسؤولين عليها، الى قاعة للحفلات والأعراس والشطيح.

فلم يتبقى لبيت الصحافة، المؤسسة التي دشنها الملك محمد السادس الصيف الماضي بمدينة البوغاز إلا أن تستبدل إسمها الحالي بإسم آخر ينطبق على طبيعة الأنشطة التي تحتضنها.

المؤسسة التي رصدت لها الدولة حوالي مليار ونصف سنتيم لتطوير الاعلام والعمل الصحافي، وخصصت لها الجهة حوالي 40 مليون سنتيم كدعم سنوي من دافعي الضرائب، تحولت الى قاعة أفراح وأعراس تدر مداخيل للمسؤولين عليها.

السؤال المطروح وعلى وزير الاتصال الاجابة عنه، هو متى سيتم تغيير اسم هده الدار التيتسيء للصحافيين والصحافة والاعلام الدي هو مسؤول عنه؟

sdf dfs

rz

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد