“واد الشراط” يلفظ جثة ثالثة من ضحاياه أطفال التكواندو

0

زنقة 20 . ماب

لفظ شاطئ الصخيرات، مساء أمس الخميس، جثة طفل مفقود من بين ضحايا حادث غرق وقع الأحد الماضي بأحد الشواطئ غير المحروسة المحاذية لواد الشراط ببلدية الصخيرات، أسفر عن مصرع ستة أطفال.

وأفاد مصدر من عين المكان أن جثة الطفل المفقود لفظها البحر حوالي الساعة الثامنة من مساء الخميس على مستوى شاطئ الصخيرات الذي يبعد عن مكان وقوع الحادث بحوالي 10 كلم، مضيفا أن البحث مازال متواصلا للعثور على باقي المفقودين.

وكانت عناصر الوقاية المدنية قد تمكنت أول أمس الأربعاء من انتشال جثتين لطفلة وسائق الحافلة التي كانت تقل الأطفال، من بين المفقودين الخمسة.

وكانت مصالح الوقاية المدنية، والدرك الملكي قد عبأت معدات وتجهيزات مهمة في إطار عمليات البحث المتواصلة عن الأطفال المفقودين.

وحسب السلطات المحلية، فقد كانت إحدى الجمعيات الرياضية بإقليم ابن سليمان قد نظمت رحلة استجمام إلى شاطئ غير محروس بمحاذاة واد الشراط، لفائدة مجموعة من منخرطيها والمتكونة من 46 شخصا جلهم أطفال تتراوح أعمارهم ما بين 12 و17 سنة، لقي ستة منهم مصرعهم غرقا، فيما تم إنقاذ اثنين منهم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد