منازل المعتقلين بالحسيمة تعتليها أعلاماً سوداء حزناً عشية انطلاق مسيرة 20 يوليوز

0

زنقة 20 . الرباط

ارتأى مجموعة من أفراد عائلات معتقلي “حراك الريف” نصب أعلام سوداء اللون اليوم الخميس فوق أسطح منازلهم حزناً على استمرار اعتقال ذويهم و عشية انطلاق مسيرة 20 يوليوز التي ينتظر أن يشارك فيها الآلاف.

و كان منزل أيقونة الحراك “ناصر الزفزافي” بحي ديور الملك أول المنازل التي قامت بنصب علمين أسودين فوق سطح البيت الذي كان يبث منه ناصر فيديوهاته.

ولوحظ منذ صبيحة اليوم الخميس توافد أعداد كبيرة من سيارات الأمن لوسط الحسيمة و باقي الجماعات المجاورة أهما إمزورن و بني بوعياش و بوكيدارن و ذلك لمنع تنظيم المسيرة تنفيذاً لقرار عمالة المدينة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد