بنكيران يبرئ نفسه : ما يحدث في الحسيمة سببه ‘البام’ و ليس تأخر المشاريع

0

زنقة 20 . الرباط

بعد أن حمله الملك محمد السادس في المجلس الوزاري الأخير مسؤولسة تعثر مشاريع برنامج “الحسيمة منارة المتوسط”، التي أدت لاندلاع احتجاجات بالإقليم لم تخمد إلى الآن ،خرج رئيس الحكومة المعفى من منصبه “عبد الإله بنكيران” لإبعاد التهم و الشبهات عن نفسه و حكومته السابقة محملاً مسؤولية ما يقع بالريف لحزب الأصالة و المعاصرة.

بنكيران و أمام أنصار حزبه في الدورة الإستثنائية للمجلس الوطني لـ”البيجيدي”، اعتبر أن حزبه يواجه خصوماً شرسين لم ينفكوا ويحاولون القضاء عليه وحله.

واعتبر الأمين العام لـ” البيجيدي”، أن الملك محمد السادس هو الذي وقف في وجه من أراد حل الحزب ومنهم موجود في محيط الملك في إشارة لمستشار الملك “عالي الهمة”.

و أشار رئيس الحكومة الأسبق إلى أن ما يحدث بالحسيمة و الريف نتاج هيمنة حزب الأصالة و المعاصرة بكل الوسائل على جماعات و أقاليم الريف رغماً عن الساكنة و ليس المشاريع المتعثرة ضمن برنامج “الحسيمة منارة المتوسط”.

و هاجم بنكيران حزب “البام” بالقول إنه باع الوهم لساكنة الريف و لم يقدم شيئاً مشيراً إلى أن جهات هي التي فرضته على الريف وهي تحصد النتائج.

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد