بعد الغضبة الملكية ..الداخلية تفتح تحقيق في جميع المشاريع الموقعة أمام الملك

0

زنقة 20 . الرباط

تعيش المفتشيات العامة للقطاعات الوزارية، المعنية بتنفيذ المشاريع الموقعة أمام الملك، حالة استنفار غير مسبوقة، بعد صدور تعليمات صارمة بضرورة افتحاص مختلف المشاريع التي تم إطلاقها منذ سنوات، وكانت محط اتفاقيات واعتمادات مالية ضخمة، دون أن ترى طريقها نحو التنزيل بشكل سليم.

ونسبة إلى مصادر “المساء”، فإن القطاعات المعنية، بتنسيق مع المفتشية العامة للمالية والمفتشية العامة للإدارة الترابية، ستقوم بافتحاص مختلف المشاريع، ومنها برامج قام بإطلاقها الملك محمد السادس في عدد من المناطق ورصدت لها ميزانية بمليارات الدراهم، إلا أنها شهدت نوعاً من التعثر لأسباب مختلفة، فيما ستذهب التحقيقات إلى أبعد مدى في ما يتعلق بالصفقات التي شابتها اختلالات، وكان بعضها موضوع تقارير المجلس الأعلى للحسابات.

وأضافت المصادر ذاتها ان خلية تم تشكيلها على مستوى رئاسة الحكومة من أجل تتبع تنفيذ هذه المشاريع التي ما زال بعضها معلقاً، على أن يتم التسريع بإنجازها ومعالجة الاختلالات التي واكبت تنزيلها، سواء فيما يرتبط بالاختلالات ذات الطبيعة الإدارية أو العقارية، فيما أكدت مصادرنا أن عدداً من الملفات يوجد الآن بين يدي القضاء، بسبب وضعية العقارات أو دخول بعض القطاعات الوزارية في خلافات مع الشركات المكلفة بتنفيذ الصفقات.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد