تزوير وثائق إدارية يسقط 4 أشخاص بتزنيت منهم موظف جماعي و مسير مدرسة‎

0

زنقة 20 . رجاء بوديل

أوقفت فرقة من الشرطة القضائية التابعة للمنطقة الإقليمية لأمن تيزنيت، الأربعاء الماضي، أربعة أشخاص للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بتزوير شهادات إدارية.

وحسب يومية “الأحداث المغربية”، فقد علم لدى مصدر أمني، أمس الجمعة، أنه يوجد من بين المتهمين موظف بإحدى الجماعات القروية، إلى جانب مسير لمدرسة متخصصة في تعليم السياقة.

وأوضح المصدر نفسه، أن إيقاف المشتبه فيهم جاء على إثر تقدم شخص لمصلحة التوثيق والبطائق التعريفية قصد تغيير بطاقة التعريف الوطنية، حيث تبين من خلال البحث الأولي، أن المعني بالأمر لا يقطن بالعنوان المضمن بشهادة السكنى، التي أدلى بها، بل يسعى فقط إلى الحصول على عنوان بالمجال الترابي لاقليم تيزنيت يسمح له بتقديم طلب الحصول على رخصة السياقة بالمدينة.

وأفضت التحريات التي باشرتها المصالح الأمنية في هذا الإطار إلى أن مسير مدرسة تعليم السياقة كان يستصدر، بطريقة غير قانونية، شهادات السكنى لزبائنه غير القاطنين بالنفوذ الترابي لإقليم تيزنيت، بتواطؤ مع موظف يعمل بجماعة قروية، وذلك بمقابل مادي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد