بلوكاج مُتٓعٓمٓد. أمانة ‘المصباح’ تحل محل رئيس الحكومة لمفاوضة زعماء أحزاب الأغلبية حول القطاعات الوزارية

0

زنقة 20. الرباط

أفاد مصدر سياسي رفيع قبل قليل في اتصال هاتفي بموقع Rue20.com أن مشاورات تشكيل الحكومة تتجه نحو بلوكاج جديد تتسبب فيه الأمانة العامة لحزب ‘العدالة والتنمية’.

وحسب مصدرنا الموثوق من مكان انعقاد الاجتماع لهيكلة الحكومة، فان زعماء الأحزاب الأربعة ‘ساجد، أخنوش، العٓنصر و لشكر أصبحوا في تفاوض شبه مباشر مع الامانة العامة و لا للحزب الإسلامي وليس مع رئيس الحكومة الذي كلفه الملك.

مصدرنا أضاف أن الأمانة العامة لحزب ‘البيجيدي’ تتعمد التسبب في بلوكاج جديد لافشال مهام العثماني ومن ثم تقديم بنكيران كضحية وليس سبباً في البلوكاج السابق.

وأضاف مصدرنا الرفيع، أن الاجتماع المخصص للحسم في الهيكلة الحكومية، لازال يعرف تدخلاً لقيادات الحزب الاسلامي في صلاحيات رئيس الحكومة للتفاوض على الحقائب الوزارية لكل حزب.

وكشف مصدرنا أن العثماني يتنقل بين لحظة وأخرى للقاء قيادات حزبه للتشاور، قبل أن يعود لزعماء الاحزاب برأي آخَر مختلف عما تم الاتفاق عليه، حيث يتم شحنه بمنطق الهيمنة على القطاعات الوزارية الحساسة والرئيسية.

الى ذلك، كشف زعيم حزب مشارك في الاجتماع في اتصال بموقع Rue20.com أن العثماني ‘يحسن عوانو’، اخوانه في الحزب يضغطون عليه بشكل كبير حول ما يتم الاتفاق عليه.

ونفا زعيم الحزب لموقعنا التوصل لأي اتفاق حول هيكلة الحكومة، مشيداً بالطريقة التي يدير بها العثماني النقاش لكن اخوانه يؤثرون بشكل كبير في قراراته في كل تنقل من الاجتماع للقاء بهم والعودة إلينا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد