الغنيمة . ماء العينين : الحكومة حكومتنا و الحزب قدم تنازلات مؤلمة و يجب مواصلة ‘أوراش’ بنكيران

0

زنقة 20 . الرباط

قالت القيادي و البرلمانية في حزب العدالة و التنمية “أمينة ماء العينين” معلقةً على بلاغ المكتب السياسي لحزب الإتحاد الإشتراكي إن ” الاتحاد الاشتراكي يتحدث في بلاغ مكتبه السياسي عن أولويات البرنامج الحكومي و هذا من حقه ما دام في الأغلبية الحكومية”.

و أضافت “ماء العينين” في تدوينة لها على صفحتها الفايسوكية قائلةً : ” كبرلمانية أنتمي لفريق العدالة و التنمية و هو حزب مؤسسات، سأشارك الى باقي زملائي في مناقشة البرنامج الحكومي الذي ستنال به الحكومة التنصيب البرلماني.و بذلك سنبني تعاقدا مع الحكومة ينعكس في عملية التصويت”.

و تسائلت ذات القيادي في البيجيدي : ” هذا التعاقد تؤطره تساؤلات رئيسية: – هل سينص البرنامج الحكومي صراحة على استكمال الأوراش الاصلاحية التي باشرتها حكومة بنكيران و قدم بخصوصها بنكيران تضحيات كبيرة،لعل آخرها كان رأسه و منصب رئيس الحكومة؟ – هل سينص البرنامج الحكومي صراحة على استكمال اصلاح منظومة المقاصة؟ – هل سيتم الاستمرار في صرف الدعم المباشر للفئات الهشة و المسحوقة؟ – هل ستتم مواصلة اقرار برامج الدعم و التضامن الاجتماعي لاقرار الانصاف و العدالة الاجتماعية؟ – هل سيتم مراجعة ما يروج عن توجه لتحرير سعر الدرهم دون شرح تداعيات ذلك على مختلف الفئات الاجتماعية؟ – هل سيباشر اصلاح التعليم العمومي و ضمان جودته و مجانيته؟”.

“ماء العينين” اعتبر أن ” حزب العدالة و التنمية قدم تنازلات مؤلمة ليقود حكومة لا يمكن أن لا تتعهد في برنامجها بمواصلة مسار الاصلاح و خدمة المواطنين.والا فلا يمكن أن يضحي الحزب ليقود حكومة بدون ثمن ديمقراطي و تنموي”.

و قالت البرلمانية عن العدالة و التنمية إن ” الاتحاد الاشتراكي يتمسك بحضور وازن و “محترم” في الحكومة و كل ذلك من حقه ما دام يرى امكانية ذلك(تبارك الله عليه)كما أن ذلك من حق باقي الاحزاب”.

و تمنت “ماء العينين” أن يظل من حق حزب العدالة و التنمية أيضا أن يفاوض على حضور قوي و وازن في “حكومته” خدمة للاصلاح و استجابة لمطالب الذين وضعوا فيه ثقتهم و صمدوا صمودا تاريخيا يوم نعت الحزب بكل النعوت خلال الحملة الانتخابية و ما قبلها على طول ولايته الحكومية لدرجة الترهيب و التخويف”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد