هذا آخر ما نشره البرلماني المقتول ‘مرداس’ على صفحته الفايسبوكية

0

زنقة 20 . رجاء بوديل

أعاد عدد من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “الفايس بوك”، آخر تدوينات برلماني حزب الاتحاد الدستوري عبد اللطيف مرداس المقتول من طرف زوجته وعشيقها إلى الواجهة.

حيث نشر مرداس في السادس من فبراير الماضي، صورتين تتضمنان أمثلة شعبية مغربية، أولها يقول: ” “قالوا ناس زمان: بنت الحلال تحبك وتصونك وبنت الحرام ضرب ليك جيوبك وتخونك”، والثاني الذي يندرج في ذات السياق جاء فيه ما يلي: ” “قالو ناس زمان.. إلا غدر الغدار كون صبار يلا ما خلص هنا يخلص فديك الدار”.

واستنتج عدد من النشطاء الفايسبوكيون، أن مرداس كان على علم بخيانة زوجته له، الشيء الذي اعتبروه دافعا قويا لكي تقوم هذه الأخيرة بتصفيته.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد